أخبار محليةالأخبار الرئيسية

الحوثيون يخسرون مواقع جديدة في الجوف

يمن مونيتور/ قسم الأخبار:

أعلن الجيش اليمني، يوم الاثنين، تحقيق تقدم جديد في محافظة الجوف شمالي البلاد، بالسيطرة على سلسلة جبلية، في خسائر مستمرة لجماعة الحوثي المسلحة منذ أسبوع.

وقالت وكالة الأنباء الرسمية (سبأ)  إن الجيش الوطني سيطر على سلسلة جبال “دحيظة” شرق منطقة “بير المزاريق” -شرق مدينة الحزم- في الجوف في عملية عسكرية مباغتة أسفرت عن سقوط قتلى وجرحى وأسرى في صفوف الحوثيين.

وأضاف القائم بأعمال قائد المنطقة العسكرية السادسة اللواء الركن أمين الوائلي أن قواته “استعاد كل الأسلحة التي كانت بحوزة الحوثيين في تلك المواقع، ومن ضمنها عيارات ومعدات وأسلحة وذخائر أخرى متنوعة، فيما دمر طيران تحالف دعم الشرعية طقمين تابعين للمليشيات؛ مما أسفر عن مصرع جميع من كانوا على متنهما.”

وخلال الأسابيع القليلة الماضية خسر الحوثيون عدة مواقع في الجوف، حيث تشن القوات الحكومية حملة عسكرية لاستعادة ما خسرته من مناطق في مارس/آذار الماضي.

ويحاول الحوثيون استخدام وجودهم في محافظة الجوف والتقدم الذي أحرزوه مطلع العام في الضغط على مدينة مأرب حيث يلقون مقاومة قوية في “صرواح” جنوب غرب المدينة، وفي “ماهلية” و”رحبة” جنوب المدينة التي يعيش فيها قرابة ثلاثة ملايين نسمة.

وتصاعدت الحرب في اليمن منذ عام 2014، عندما سيطر الحوثيون على صنعاء ومعظم محافظات البلاد ما أجبر الرئيس عبد ربه منصور هادي وحكومته، المعترف بها دوليا، على الفرار من العاصمة صنعاء. وفي مارس/أذار2015 تشكل التحالف بقيادة السعودية لدعم الحكومة الشرعية ومنذ ذلك الوقت ينفذ غارات جوية ضد الحوثيين في أكثر من جبهة.

ويشن التحالف غارات جوية بشكل مستمر على مناطق سيطرة الحوثيين، ويطلق الحوثيون في المقابل صواريخ على المملكة العربية السعودية.

وقتل عشرات الآلاف نتيجة الحرب وتشير تقديرات غربية إلى سقوط أكثر من 100 ألف يمني خلال السنوات الخمس. كما تسبب القتال الدائر في البلاد بأسوأ أزمة إنسانية في العالم، حسب الأمم المتحدة، إذ يحتاج نحو 24 مليون شخص إلى المساعدة الإنسانية أو الحماية، بما في ذلك 10 ملايين شخص يعتمدون على المساعدات الغذائية للبقاء على قيد الحياة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق