اخترنا لكمغير مصنف

التحالف يعلن عن نوع جديد من طائرات دون طيار إيرانية حديثة بيد الحوثيين

 طائرة تمثل العمود الفقري لصناعة الطائرات دون طيار الإيرانية خلال العقد القادم  يمن مونيتور/ صنعاء/ خاص:
قال المتحدث باسم التحالف العربي إن الحوثيين يمتلكون طائرة من نوع “شاهد 129” إيرانية الصنع، وهي طائرة مُتقدمة في الاستطلاع والهجوم.
جاء ذلك في مؤتمر صحافي للمتحدث باسم التحالف تركي المالكي اليوم الأحد، بعد ساعات من عملية عسكرية للتحالف استهدفت مواقع الحوثيين في صنعاء. وقال المالكي إن الغارات استهدفت مصانع ومخازن طائرات بدون طيار.
ولا توجد معلومات كافية عن الطائرة الإيرانيَّة “شاهد 129” لكن المعلومات التي كشفت عنها طهران خلال 2017 تشير إلى أنها إحدى الطائرات دون طيار الإيرانيَّة عالية الكفاءة.
وفي مقابلة تلفزيونية عام 2017 مع نائب القائد العام للحرس الثوري الإيراني حسن سلامي فإن “شاهد 129″ يمكنها الطيران لمدة 30 ساعة متواصلة ويكون نطاق شعاع عملياتها 3 الاف كيلومتر ذهابا وايابا أي بمجموع 6000 كم، ويمكن استخدامها للاستطلاع والعمليات الهجومية.
وقال إن هذه الطائرة يمكنها حمل عدة قنابل موجهة ويمكنها إصابة الأهداف بدقة عالية ومن ارتفاعات كبيرة، كما ويمكنها تصوير ما يريده المسؤولون عنها من مواقع وبثها بشكل مباشر.
من جهته قال المالكي إن الحوثيين حصلوا على طائرات بدون طيار من النظام الإيراني. وعرض المتحدث صوراً لـ”درون” من نوع “أبابيل تي”، ويدعوها الحوثيون “قاصف”.
وأضاف المالكي، خلال مؤتمر صحافي في الرياض: “ولأكثر من سنة، الحوثيون بدأوا بالهجوم على المناطق الحيوية بالسعودية، مثل مطار أبها، وحاولوا مهاجمة أرامكو، وهاجموا ناسهم (اليمنيين) في السعودية”.
وقال إن العملية النوعية في صنعاء السبت استهدفت منطقة تصنيع وتجميع لطائرات مسيرة، كما استهدفت مركز دعم لوجستي لعمليات الطائرات المسيرة شرق صنعاء، ومنصة إطلاق صاروخ سام 6.
وأوضح المالكي أن الحوثيين لا يملكون هذه القدرات لكن الإيرانيين يزودونهم بها، مضيفاً أن ميليشيات الحوثي استخدمت المناطق السكنية لإخفاء الطائرات من دون الطيار، في اختراق واضح لقانون النزاع المسلح.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق