أخبار محليةاخترنا لكمالأخبار الرئيسية

واشنطن تتهم الحوثيين بـ”الإصرار على التصعيد ورفض مبادرات السلام”

يمن مونيتور/ قسم الأخبار

اتهمت السفارة الأمريكية في اليمن، اليوم الخميس، جماعة الحوثي المسلحة، بـ “الإصرار على التصعيد ورفض مبادرات السلام” في البلاد.

وقالت السفارة في تغريدة عبر حسابها على “تويتر” إن النازحين اليمنيين يعانون مصاعب ومخاطر جمة، “لا سيما والحوثيون يصرون على التصعيد ورفض مبادرات السلام”.

وأضافت: “في الوقت الذي تستمر الولايات المتحدة في تقديم العون لإغاثة الشعب اليمني، نكرر أنه يجب على الحوثيين القبول بوقف إطلاق النار والدخول في المفاوضات فورا”.

يأتي حديث السفارة الأمريكية بشأن التصعيد، بالتزامن مع المعارك الدائرة في محافظتي مأرب والبيضاء وسط البلاد بين القوات الحكومية والحوثيين.

وتصاعدت الحرب في اليمن منذ عام 2014، عندما سيطر الحوثيون على صنعاء ومعظم محافظات البلاد ما أجبر الرئيس عبد ربه منصور هادي وحكومته، المعترف بها دوليا، على الفرار من العاصمة صنعاء.

وفي مارس/أذار 2015 تشكل التحالف بقيادة السعودية لدعم الحكومة الشرعية ومنذ ذلك الوقت ينفذ غارات جوية ضد الحوثيين في أكثر من جبهة.

ويشن التحالف غارات جوية بشكل مستمر على مناطق سيطرة الحوثيين، ويطلق الحوثيون في المقابل صواريخ على المملكة العربية السعودية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق