أخبار محليةاقتصاد

وصول أولى منحة المشتقات النفطية السعودية إلى ميناء عدن جنوبي اليمن

يمن مونيتور/ قسم الأخبار

أعلنت السلطات السعودية، السبت، وصول أولى دفعات منحة المشتقات النفطية المقدمة من المملكة إلى الحكومة اليمنية، إلى ميناء عدن جنوبي اليمن.

وحسب وكالة الأنباء السعودية (واس)، فقد كان في استقبال منحة المشتقات النفطية بميناء عدن وزير الكهرباء والطاقة اليمني أنور كلشات، ومحافظ عدن أحمد حامد لملس، وقائد قوة التحالف العميد نايف العتيبي وآخرين.

وتهدف المنحة، وفق الوكالة، إلى تشغيل أكثر من 80 محطة يمنية بقيمة 422 مليون دولار أمريكي، وتبلغ إجمالي كمياتها 909,591 طنًا متريًا من الديزل، و 351,304 أطنان مترية من المازوت.

وقال وزير الكهرباء اليمني في تصريح صحفي: “إن المنحة الكريمة سيكون لها دور مهم لتحقيق الكثير من الأمور للشعب اليمني، وستضع لنا كحكومة يمنية متسعًا كبيرًا للتفكير بوضع حلول مستقبلية لأزمة الكهرباء”.

وأضاف، “نتمنى أن نرى الآثار المرجوة من هذه المنحة بتعاون الجميع لإنهاء أزمة الكهرباء، بما يصب بانتشال القطاع ووضع إصلاحات تحسن من وضع المنظومة الكهربائية”.

من جانبه ثمن محافظ عدن منحة المشتقات النفطية السعودية وقال إن من شأن هذا “الدعم الإسهام في توديع الأزمات كانقطاعات الكهرباء التي كان السبب الرئيسي فيها هو عدم توفر الوقود، حتى تتجه عدن وبقية المحافظات للاستقرار والتنمية”.

وشكلت الحكومة اليمنية لجنة إشراف ورقابة ومتابعة مكونة من جميع الوزارات والجهات اليمنية ذات العلاقة، ومنظمات المجتمع المدني في اليمن، وبعضوية البرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن وطرف ثالث دولي يتمثل بشركة تفتيش محايدة، بالإضافة إلى وسائل الإعلام.

وترتبط اللجنة ببرنامج تنفيذي وآلية رقابة تضمن وصول المنحة إلى المحطات المستفيدة بموثوقية ونزاهة عالية، وتتيح للجميع الاطلاع على بيانات المنحة عبر منصة إلكترونية ستُطلق قريبًا؛ لتعزيز الشفافية وتحقيق وصول المنحة إلى المستفيدين، وضمان استخدام المشتقات النفطية فيما خصصت له فقط.

وستساعد المنحة الحكومة اليمنية على توجيه نفقاتها إلى دعم بند رواتب الموظفين المدنيين، ودعم تقديم الخدمات الأساسية، كما ستسهم منحة المشتقات النفطية في حل مشكلة الانقطاعات المتكررة للكهرباء التي تؤثر على المعيشة اليومية، وفق الوكالة.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق