عربي ودولي

منظمة أممية: الهجرة العالمية تباطأت كثيرا جراء قيود كورونا

أوضح أنه: “نتيجة للقيود التي فرضها وباء كورونا، تباطأت الهجرة عالميا بشكل كبير”.

يمن مونيتور/الأناضول

أعلنت المنظمة الدولية للهجرة، الأحد، تباطؤ الهجرة عالميا “بشكل كبير” نتيجة القيود التي فرضها وباء كورونا.
وقال مكتب المنظمة الأممية باليمن، عبر حسابه على تويتر، “في أبريل (نيسان) 2020، تم تسجيل 1725 مهاجرا وصلوا اليمن من القرن الإفريقي، بانخفاض كبير عن يناير (كانون الثاني) من العام ذاته، الذي سجل وصول أكثر من 11 ألف مهاجر”، دون تفاصيل أخرى.
وأوضح أنه: “نتيجة للقيود التي فرضها وباء كورونا، تباطأت الهجرة عالميا بشكل كبير”.
ومنذ أسبوع، أعلنت المنظمة أنه “خلال الفترة بين يناير، ومارس (آذار) 2019، عبر قرابة 37 ألف مهاجر خليج عدن للوصول إلى اليمن، مقارنة بأقل من 28 ألفا في الربع الأول من العام الجاري”.
وحملت المنظمة “جميع السلطات مسؤولية احترام حقوق المهاجرين، حتى في حالات الطوارئ مثل جائحة كورونا”.
ويعد اليمن، وجهة لمهاجرين من دول القرن الإفريقي، لا سيما الصومال وإثيوبيا، ويهدف العديد منهم للانتقال في رحلتهم الصعبة إلى دول الخليج، خصوصا السعودية.
ووفق تقارير أممية سابقة، ما زال اليمن يستضيف 280 ألف لاجئ من الصومال وإثيوبيا.
وحتى ظهر الأحد، سجل اليمن 36 حالة إصابة بكورونا، بينها 8 وفيات وحالة شفاء واحدة. –

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق