أخبار محليةغير مصنف

الحكومة اليمنية توجه نداء عاجل للعالم لمساعدتها في مواجهة الأوبئة والأمراض

أرجع البيان تسارع الإصابات إلى “انخفاض الاستجابة المجتمعية لإجراءات الحجر الصحي، بسبب الظروف المعيشية المتردية”.

يمن مونيتور/متابعة خاصة

ناشدت الحكومة اليمنية، اليوم الأحد، المجتمع الدولي إلى مساعدتها في مواجهة تفشي الأوبئة والأمراض.
وقالت وزارة حقوق الإنسان في بيان لها: إن “التقارير الطبية تشير إلى وفاة وإصابة العشرات من المواطنين في ظل تصدع النظام الصحي جراء استمرار الحرب، وشح الإمكانات”.
وأرجع البيان تسارع الإصابات إلى “انخفاض الاستجابة المجتمعية لإجراءات الحجر الصحي، بسبب الظروف المعيشية المتردية”.
وحذرت الوزارة من أن هذا التسارع، “ينذر بكارثة وبائية في البلاد، تفوق مثيلاتها في دول عديدة غزاها الفيروس”.
ودعت كافة دول ومنظمات العالم، إلى “التحرك العاجل لإنقاذ المواطنين عبر حزمة من التدابير التي من شأنها توفير الرعاية الطبية”.
كما طالبت الوزارة بتزويد القطاع الصحي بأدوات الوقاية، ومد المستشفيات بالمواد الطبية، وأجهزة التنفس، كي يتسنى لها مواجهة الوباء، وإنقاذ حياة الناس.
والسبت، أعلنت الحكومة ارتفاع الإصابات بالوباء في مناطق سيطرتها إلى 34، بينها 7 وفيات.
 
 
 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق