أخبار محليةغير مصنف

نجاة نائب مدير مطار سقطرى الدولي من محاولة اغتيال

عقب تعرض سيارته لإطلاق نار من جانب مسلحين مدومين من الإمارات يمن مونيتور/ متابعات خاصة
نجا نائب مدير مطار سقطرى اليمني، الأحد، من محاولة اغتيال عقب إطلاق النار على سيارته من جانب متمردين موالين للمجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم إماراتيا.
وقالت مصادر محلية وسكان، إن “نائب مدير مطار سقطرى الدولي، إياد مبارك، نجا من محاولة اغتيال بعد إطلاق النار على سيارته قرب نقطة موري الواقعة تحت سيطرة مليشيات الانتقالي بمدينة حديبو عاصمة سقطرى”.
وأشارت إلى أن “المتمردين اعترضوا سيارة المسؤول إلا أنه رفض وغادر بسيارته، غير أن عربة بحوزة المتمردين لحقته وأطلقت النار عليه، دون أن يصيبه أذى”.
ومساء السبت، أعلن المجلس الإنتقالي حالة الطوارئ العامة، وتدشين ما أسماها “الإدارة الذاتية للجنوب” اعتبارا من منتصف ليل السبت.
وعقب ذلك، أعلنت سلطات ست محافظات يمنية “جنوبية” من أصل 8، الأحد، رفضها إعلان المجلس الإنتقالي الجنوبي المدعوم إماراتيا حكما ذاتيا على جنوب البلاد.
وعبرت سلطات محافظات حضرموت، شبوة، المهرة، أبين، سقطرى، لحج في بيانات متلاحقة رفضها إعلان الإنتقالي وتمسكها بالولاء للشرعية وللرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي.
 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق