تلفزيون أمريكي: مقتل مسؤول في الحشد الشعبي بقصف قرب مطار بغداد

يأتي ذلك بعد يومين على اعتداء ميليشيات الحشد الشعبي على السفارة الأميركية في بغداد عقب ضربات جوية أميركية لقواعد تابعة لميليشيات كتائب حزب الله العراق، التي كانت قد استهدفت معسكرا للجيش العراقي يضم جنودًا أميركيين.

يمن مونيتور/متابعات

قال تلفزيون “الحرة” الأمريكي، إن المسؤول في الحشد الشعبي العراقي محمد رضا الجابري قتل بقصف استهدف سيارتين قرب مطار بغداد الدولي في وقت متأخر من مساء الخميس، وفق ما نقل مراسل الحرة عن مصدر أمني عراقي.
ونقل عن مراسله: إن عدد من القتلى والجرحى سقطوا عندما استهدف عدد من الصواريخ محيط مطار العاصمة العراقية، بغداد.
يأتي ذلك بعد يومين على اعتداء ميليشيات الحشد الشعبي على السفارة الأميركية في بغداد عقب ضربات جوية أميركية لقواعد تابعة لميليشيات كتائب حزب الله العراق، التي كانت قد استهدفت معسكرا للجيش العراقي يضم جنودًا أميركيين.
وكان وزير الدفاع الأميركي مارك إسبر، قال الخميس إنه يتوقع أن تقوم الفصائل الموالية لإيران في العراق بشن هجمات جديدة على القوات الأميركية، وقال “سنجعلهم يندمون” عليها، وذلك بعد هجوم غير مسبوق على السفارة الأميركية في بغداد.
وقال وزير الدفاع الأميركي للصحفيين “إننا نشهد استفزازات منذ أشهر” مضيفا “إننا جاهزون للدفاع عن انفسنا” وإلى “اتخاذ اجراءات وقائية” في حال كانت الولايات المتحدة هدفا لهجمات جديدة يتم التحضير لها.
وأشار إسبر إلى أن كتائب حزب الله في العراق “ربما تنفذ عملا استفزازيا”.
وأكد إسبر أن القوات الأميركية في العراق مستعدة للدفاع عن نفسها وعن المصالح الأميركية في المنطقة، وأضاف :”نحن على استعداد لردع المزيد من السلوك السيئ من هذه الجماعات ، التي ترعاها إيران وتوجهها وتزودها بالموارد”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق