أخبار محليةغير مصنفمجتمع

الأمم المتحدة تعتبر استهداف سوق شعبي في “صعدة” “تحول سيئ” لأحداث اليمن

وبحسب البيان: القصف على السوق خلف عشرات القتلى والجرحى من بينهم 14 طفلا والعديد من المصابين في حالة حرجة.

يمن مونيتور/خاص

اعتبرت منظمة الأمم المتحدة، في وقت متأخر من مساء أمس الثلاثاء، إن الاستهداف الذي طال سوق شعبي في محافظة صعدة شمالي اليمن تحول سيئ للأحداث.
جاء ذلك في بيان لمنسقة الشؤون الإنسانية في اليمن “ليزا غراندي”، عقب هجوم استهدف سوق شعبي في منطقة آل ثابت بمديرية “قطابر” التابعة لمحافظة صعدة شمالي اليمن.
وبحسب البيان: القصف على السوق خلف عشرات القتلى والجرحى من بينهم 14 طفلا والعديد من المصابين في حالة حرجة.
وقالت “غراندي” : “هذا هجوم مروع. قتُل وجُرح فيه عشرات المدنيين الأبرياء.
وأوضحت: تم إسعاف المصابين، بمن فيهم الأطفال، إلى المستشفيات في صعدة وصنعاء لتلقي العلاج.
وأشارت “غراندي: “هذا تحول سيئ للأحداث، حيث أنه على مدى الثلاثة الأشهر الماضية، انخفض عدد الضحايا المدنيين الذين تم الإبلاغ عنهم في محافظة صعدة.
واعتبرت ذلك تراجع لكل ما عمل الجميع لأجله خلال الأسابيع والأشهر الماضية.”   
وأردفت: “إنهاء الحرب وقتل المدنيين يأتي على رأس أهم الأولويات. يجب فعل كل ما يلزم لجلب السلام إلى اليمن”. 
وتقول الأمم المتحدة أن اليمن يشهد أسوأ أزمة إنسانية في العالم. ويحتاج ما يقرب من 80 في المائة من إجمالي عدد السكان، أي 24.1 مليون شخص، إلى نوع من أنواع المساعدات الإنسانية والحماية.  
 
 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق