عربي ودولي

ليبيا.. قوات الوفاق تعلن سيطرتها على كامل مدينة غريان

تجددت المواجهات المسلحة بين قوات التابعة لحكومة الوفاق الوطني الليبية، وقوات خليفة حفتر بمنطقة أبوشيبة القريبة من مدينة غريان جنوبي طرابلس، يمن مونيتور/ وكالات:
أعلنت مصادر عسكرية تابعة لحكومة الوفاق الليبية، الأربعاء، إنها تمكنت من السيطرة على كامل مدينة غريان (100 كلم جنوب طرابلس)، ودخول مقر غرفة العمليات الرئيسية لقوات اللواء المتقاعد خليفة حفتر، التي يدار منها الهجوم على العاصمة طرابلس.
ونقلت قناة “ليبيا الأحرار” عن القائد الميداني بقوات الوفاق العقيد عبد الحكيم طنيش، سيطرتهم على كامل غريان.
كما أكد موقع “عين ليبيا” سيطرة قوات الوفاق على غريان، استناد إلى مصادر عسكرية، وفقاً لما ذكرته وكالة الأناضول.
وذكرت “ليبيا الأحرار”، نقلا عن مصادر وصفتها بالمتطابقة “فرار قائد غرفة العمليات الرئيسية التابع لحفتر، عبد السلام الحاسي، رفقة عدد من أفراد قواته”.
وتجددت المواجهات المسلحة بين قوات التابعة لحكومة الوفاق الوطني الليبية، وقوات خليفة حفتر بمنطقة أبوشيبة القريبة من مدينة غريان جنوبي طرابلس، التي تسيطر عليها قوات حفتر منذ بدء المعارك.
على الصعيد، أعلن مبعوث الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب”، لشؤون الرهائن، “روبرت أوبراين”، أن الطيار الذي ألقي القبض عليه في ليبيا، الشهر الماضي، “أمريكي الجنسية”، ويدعى “جيمي سبوغنل”.
وأكد المسؤول الأمريكي، أن طيار الميراج الذي كان يعمل لصالح حكومة الوفاق (المعترف بها دوليا) مرتزقا في مصراتة، قبض عليه في 7 مايو الماضي، من قبل قوات الجنرال الليبي “خليفة حفتر”.
وعرّف قائد الطائرة وهي من طراز ميراج “إف-1” بنفسه على أنه برتغالي واسمه “جيمي ريس”، ويبلغ من العمر 27 عاما، فيما نفى الجيش البرتغالي وجود طيار بهذا الاسم في صفوفه.
ومنذ 4 أبريل الماضي، تشهد طرابلس معارك مسلحة إثر إطلاق حفتر قائد قوات شرق ليبيا عملية عسكرية للسيطرة على العاصمة، وسط تنديد دولي واسع ومخاوف من تبدد آمال التوصل إلى أي حل سياسي للأزمة واستنفار قوات حكومة “الوفاق” التي تصد الهجوم. –
وتتهم الأمم المتحدة عبر مبعوثها الدولي إلى ليبيا، مليشيات حفتر بارتكاب جرائم حرب في طرابلس، والسعي للسلطة عبر السلاح.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق