غير مصنف

رداً على هادي.. غوتيريش يؤكد “ثقته المطلقة” بمبعوثه الخاص إلى اليمن

هادي في رسالته للأمين العام: لن نقبل بغريفيث إلا بمراجعة تجاوزاته مع الحوثي

يمن مونيتور/ متابعات خاصة
أكد الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، اليوم الجمعة، “ثقته المطلقة” بمبعوثه إلى اليمن مارتن غريفيث وتوازن مواقفه بشأن الأزمة.
جاء ذلك، رداً على خطاب تلقاه الأمين العام من الرئيس اليمني عبد ربه منصور يحمل انتقادا للمبعوث الأممي مارتن غريفيث.
وقال المتحدث باسم الأمم المتحدة، ستيفان دوجاريك إن الأمين العام قال في رده على الخطاب إن التزام الأمم المتحدة تجاه اتـفاق ستوكهولم ينبع أولا وقبل كل شيء من رغبة عميقة لتخفيف معاناة الشعب اليمني والمساعدة في معالجة الأزمة الإنسانية.
وأضاف دوجاريك أن الأمين العام أكد للرئيس هادي أن المبعوث الخاص سيضاعف جهوده لدعم الطرفين، الحكومة وأنصار الله (الحوثيين)، للوفاء بالتزاماتهما التي أعلناها في ستوكهولم، وأنه سيفعل ذلك بشكل متوازن يدعم التوصل إلى حل سياسي دائم للصراع.
وكان الرئيس اليمني قد بعث برسالة للأمين العام للأمم المتحدة جاء فيها”: لا يمكنني القبول باستمرار مبعوثكم الخاص مارتن غريفيث إلا بتوفير الضمانات الكافية من قبلكم شخصيا بما يضمن مراجعة التجاوزات وتجنب تكرارها.
واتهم هادي، غريفيث بالجهل بالمكون العقائدي والفكري والسياسي للحوثيين يجعله غير قادر على التعاطي مع القضية اليمنية.
وبخصوص اتفاق ستوكهولم الذي مضى عليه خمسة أشهر، قال هادي إن غريفيث توقف عن التعاطي مع ملف الأسرى والمعتقلين وغيرها من البنود المهمة وذلك بسبب تجزئته لاتفاق ستوكهولم.
وكانت الحكومة  اليمنية والحوثيون قد توصلا لاتفاقات ستوكهولم آخر العام الماضي في ختام المشاورات اليمنية في السويد برعاية الأمم المتحدة، لكن تطبيقها واجهة صعوبات بسبب رفض الحوثيين وإصرارهم على تحريف مفاهيم الاتفاق.
 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق