تراجم وتحليلات

الأمم المتحدة تجري تحقيقاً بشأن أطفال مجندين باليمن

وكانت صحيفة ذا ميل صاندي قد نشرت التقرير الذي أشار جدلاً واسعاً.

يمن مونيتور/ صنعاء/ ترجمة خاصة:
تجري الأمم المتحدة تحقيقاً في إصابة جنود بريطانيين كانوا يقاتلون إلى جانب “أطفال مجندين” في اليمن في صفوف التحالف الذي تقوده السعودية.
وكانت صحيفة ذا ميل صاندي قد نشرت التقرير الذي أشار جدلاً واسعاً.
ولفتت الصحيفة البريطانية، اليوم الأحد، إلى أنها تلقت طلباً للحصول على معلومات حول وجود الجنود الأطفال في اليمن من لجنة الخبراء الرسمية التابعة للأمم المتحدة حول اليمن والتي تقدم المشورة لمجلس الأمن التابع للأمم المتحدة بشأن حالة النزاع.
وقالت الصحيفة إنها وافقت على تقديم أدلة حول الجنود الأطفال الذين قدمتهم مصادرنا إلى الأمم المتحدة.
ونشرت الصحيفة في عددها اليوم صورًا يُفهم أنها لجنود أطفال يمنيين تم التقاطها في أواخر عام 2018.
وقالت الصحيفة إن تقريرها عن إصابة أصيب جنود الكوماندوز في الخدمة الخاصة خلال عمليات سرية للغاية في اليمن أثار جدلاً واسعاً.
وأثار التقرير أسئلة غاضبة في مجلس العموم حول الدعم الذي تقدمه بريطانيا للمملكة العبية السعودية المتحالفة مع الحكومة اليمنية التي تقاتل الحوثيين الذين يعتقد بأن إيران تدعهم.
وتقول المنظَّمات إن الأطفال اليمنيين الذين يبلغون 13 عامًا يعتبرون كبار السن بما يكفي للقتال إلى جانب كبار السن.
المصدر الرئيس
UN launches investigation after Mail on Sunday exposé reveals British Special Forces are fighting on same side as child soldiers in Yemen civil war
 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق