عربي ودولي

فيروس كورونا: الكونغرس يقر خطة إنقاذ بايدن الضخمة بقيمة 1.9 تريليون دولار

يمن مونيتور/بي بي سي

وافق الكونغرس الأمريكي نهائيا على مشروع قانون الإنقاذ الذي قدمه الرئيس جو بايدن، بقيمة 1.9 تريليون دولار لمساعدة الأمريكيين على مواجهة تداعيات جائحة كورونا، بعد إقراره في مجلسي النواب والشيوخ.

ولم يصوت النواب الجمهوريون في مجلس النواب لصالح خطة الإنقاذ والمساعدات الاقتصادية الضخمة، ومع هذا تم تمريرها يوم الأربعاء، في تصويت على أساس حزبي بموافقة 220 نائبا مقابل رفض 211.

وبعد تمرير الخطة في مجلس الشيوخ من قبل أصبحت مجازة الآن من الكونغرس بالكامل، وستتجه إلى مكتب الرئيس بايدن ليصادق عليها وتصبح قانونا رسميا ساري المفعول.

ويعد مشروع قانون الإنقاذ السادس لمواجهة فيروس كوفيد -19بمثابة فوز تشريعي كبير للرئيس بايدن.

تمت الموافقة على خطة الإنقاذ الضخمة بتصويت جميع النواب الديمقراطيين لصالحه ما عدا واحد.

وقالت المتحدثة باسم البيت الأبيض جين بساكي، إن الرئيس سيوقع مشروع القانون يوم الجمعة المقبل.

وقال بايدن إن مشروع القانون “يتعلق بمنحفرصة أخرى للقتال للعمود الفقري لهذه الأمة وهم العمال الرئيسيون والفئة العاملة التي بنت هذا البلد والأشخاص الذين يحافظون على استمرار هذا البلد “.

وتعهد لاحقا بمشاركة أي فائض من لقاحات فيروس كوفيد-19 مع بقية دول العالم بعد التأكد من تحصين الأمريكيين. وقال “إذا كان لدينا فائض، فسوف نشاركه مع بقية العالم”.

ماذا يوجد في مشروع القانون؟

يتضمن مشروع القانون النهائي تقديم دعم مالي مباشر لمرة واحدة بقيمة 1400 دولار لمعظم الأمريكيين.

وسوف تمدد منحة استحقاقات البطالة الأسبوعية البالغة 300 دولار حتى سبتمبر/أيلول.

ويضم أيضا مخصصات مالية بقيمة 350 مليار دولار لحكومات الولايات الأمريكية المختلفة والحكومات المحلية، و130 مليار دولار لإعادة فتح المدارس، و49 مليار دولار لتوسيع اختبارات وأبحاث كورونا، بالإضافة إلى 14 مليار دولار لتوزيع اللقاحات.

أصبح اقتراح رفع الحد الأدنى للأجور من 7.25 دولارا إلى 15 دولارا للساعة نقطة شائكة في مجلس الشيوخ، ولم يتم إدخالها في النسخة النهائية لمشروع القانون.

من أيد مشروع القانون هذا؟

حظيت حزمة الإنقاذ هذه بشعبية واسعة بين الأمريكيين.

كشف استطلاع أجراه مركز بيو للأبحاث في مارس/آذار أن 70 بالمئة من البالغين الأمريكيين الذين شملهم الاستطلاع أعربوا عن دعمهم لمشروع القانون، بما في ذلك 41 بالمئة من الجمهوريين.

الديمقراطيون، الذين يسيطرون على غرفتي الكونغرس (الشيوخ والنواب) بهوامش ضيقة، اتحدوا معا وتمكنوا من الاحتفاظ بمعظم ما تم اقتراحه في البداية من مساعدات في مشروع القانون.

عند إعلان ما يسمى بخطة الإنقاذ الأمريكية في يناير/ كانون الثاني، قال بايدن إن الحكومة بحاجة إلى “تحقيق تقدم كبير” من أجل تعزيز الاقتصاد المتعثر.

خلفت أسوأ أزمة صحية عامة في أمريكا منذ قرن أكثر من 527 ألف قتيل وأكثر من 29 مليون مصاب. وارتفعت البطالة بشكل كبير خلال العام الماضي، بمعدل حالي يبلغ 6.2 بالمئة، وفقا لوزارة العمل الأمريكية.

من عارض مشروع القانون؟

اعترض الجمهوريون في الكونغرس على تكلفة مشروع خطة الإنقاذ.

دعا الجمهوريون إلى أن تكون العناصر المختلفة للحزمة أصغر وأكثر توجيها، بما في ذلك مخصصات التحفيز المالي والتي لا يجب أن تذهب إلى الأشخاص الذين لم يفقدوا الدخل في العام الماضي.

 

وقال زعيم الجمهوريين في مجلس النواب كيفين مكارثي، قبل التصويت “تخلى الديمقراطيون في مجلس النواب عن كل أشكال الاتحاد”.

وأضاف: “بعد خمسة مشاريع قوانين للإنقاذ، إنها في طريقها لتكون الأولى التي يتم تمريرها بالتزام حزبي صارم (التصويت لصالح رغبات الحزب)”.

وأشار إلى أنها كانت أغلى فاتورة منفردة في تاريخ الولايات المتحدة.

ما هو وضع فيروس كورونا في الولايات المتحدة؟

تم تطعيم أكثر من 32 مليون أمريكي بشكل كامل، إما تلقوا جرعتين من لقاح فايزر وموديرنا أو جرعة واحدة من لقاح جونسون آند جونسون.

أصبحت ألاسكا أول ولاية أمريكية توسع أهلية الحصول على لقاحات كوفيد-19 لجميع السكان الذين تزيد أعمارهم عن 16 عاما.

ترفع ولاية تكساس إلزام ارتداء قناع الوجة على مستوى الولاية وحدود القدرة على العمل يوم الأربعاء، لتصبح الولاية الثانية التي تفعل ذلك بعد ميسيسيبي.

سيعلن بايدن في وقت لاحق من اليوم أن الإدارة حصلت على 100 مليون جرعة إضافية من لقاح جونسونآند جونسون.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق