أخبار محليةاقتصاد

ميناء “قنا” في شبوة شرقي اليمن يستقبل 81 ألف لتر من الديزل

يمن مونيتور/ قسم الأخبار

كشفت وثيقة لشركة النفط اليمنية (حكومية)، الثلاثاء، عن استقبال ميناء قنا  التجاري في محافظة شبوة شرقي اليمن، ناقلة تحمل 81 ألف لتر مربع من مادة السولار(الديزل).

وحثت الشركة فرع محافظة شبوة في الوثيقة، وصل “يمن مونيتور” نسخة منها، بتسهيل مرور هذه الكمية التي وصلت ميناء قنا، إلى وجهتها بمحافظة البيضاء.

13 يناير الماضي دشن محافظ شبوة، محمد صالح بن عديو، تشغيل ميناء قنا البحري التجاري ليشكل إضافة مهمة في مشروع نهضة المحافظة.

وأشاد الرئيس اليمني بافتتاح ميناء قنا بمحافظة شبوة شرقي البلاد، مؤكداً اهتمام الدولة بمحافظة شبوة لأهميتها الوطنية والتنموية ومواقف ابنائها المشرفة مع الوطن في مختلف المراحل والمنعطفات والظروف”.

وجاء حديث الرئيس هادي، عقب اتهام مسؤولين محليين اتهموا أطرافاً في الحكومة الشرعية المعترف بها دولياً بمحاولة إيقاف عمل ميناء قنا بمحافظة شبوة بعد أيام من إعلان افتتاحه.

ميناء قناء هو الاسم التاريخي لميناء “بئر علي”، ويبدو أن الحكومة اليمنية تعيد تسميته التاريخية. فإضافة إلى ميناء قناء يوجد مينائي “بلحاف لتصدير الغاز” و”ميناء النشيمة لتصدير النفط”. ومن المتوقع أن يكون ميناء قناء تجارياً.

ويقع الميناء على ساحل البحر العربي، ويبعد عن المكلا بحوالي 120 كيلومتراً، وعن عتق المركز الإداري لمحافظة شبوة بحوالي 140 كيلومتراً، واشتهر الميناء بين القرن الأول والرابع الميلادي إذ ازدهرت فيه تجارة الترانزيت.

وحسب التنقيبات الأثرية فقد كان ميناء قناء يؤدي دوره كمرفأ على الطريق الممتد على الهند منذ النصف الثاني من الألف الأول قبل الميلاد.

الصورة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق