أخبار محليةالأخبار الرئيسية

الحكومة اليمنية تعد بانفراجه قريبة لأزمة الوقود في مناطق سيطرتها

يمن مونيتور/ عدن

وجهت الحكومة اليمنية، اليوم الخميس، كافة القطاعات الخدمية التابعة لوزارة النفط ، بتموين السوق المحلي بالمشتقات البترولية بصورة عاجلة خلال 24 الساعة في العاصمة المؤقتة عدن والمحافظات المحررة.

وأعلنت شركة مصافي عدن اعتزامها البدء بضخ وتزويد المحطات بالوقود لسيارات “بنزين” إلى خزانات شركة النفط تنفيذاً للتوجيهات الحكومية الصادرة.

وأكدت الشركة في بيان، اطلع عليه “يمن مونيتور”، أن الساعات القادمة ستشهد انفراجه وشيكة لأزمة المشتقات النفطية, بصورة عاجلة وسيتم الضخ إلى منشآت شركة النفط ومنها سيتم التوزيع إلى محطات الكهرباء بالعاصمة عدن.

إلى ذلك، أصدر وزير النفط والمعادن عبدالسلام عبدالله باعبود، توجيهات رسمية بتموين السوق المحلي في العاصمة المؤقتة عدن والمحافظات المجاورة بالمشتقات البترولية وبصورة عاجلة في خلال 24 ساعة.

وشدد وزير النفط اتخاذه في حال المخالفة إجراءات قانونية بحق جميع المخالفين.

ووجه الوزير كافة القطاعات المسؤولة من المدير التنفيذي لشركة مصافي عدن ونائب المدير التنفيذي لشركة النفط اليمنية والمدير العام لشركة النفط بسرعة تموين العاصمة المؤقتة عدن والمحافظات المجاورة بالمواد البترولية .

وقال باعبود “رغم توفر كميات من المواد البترولية بخزانات المصفاة، ما يطرح عدة تساؤلات حول مسببات افتعال الأزمات في ظل الجهو دالتي تبذلها الحكومة لاستقرار العاصمة المؤقتة عدن وتطبيع الأوضاع فيها”.

وحمل الوزير الجهات المسؤولية لعدم العمل على استغلال الكميات الموجودة في خزانات المصافي من المواد البترولية من خلال عدم ضخ وتزويد المحطات بالوقود.

وشدد الوزير على الفترة الزمنية الممنوحة للجهات المسؤولة بسرعة ضخ الكميات الكافية للمحطات في عدن والمحافظات المجاورة وإنهاء الأزمة خلال24 ساعة ما لم فانه سوف يتم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة لكل من يخالف ذلك.

وعلى مدى أسبوع تشهد العاصمة المؤقتة عدن أزمة وقود متفاقمة، عقب إغلاق محطات بيع الوقود أبوابها نتيجة عدم توافر المشتقات النفطية، بسبب إضراب عمالي على الرغم من وجود مخزون كاف من الوقود.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق