أخبار محليةاقتصاد

الحكومة اليمنية تكشف عن ملامح خطتها في تحرير قطاع الاتصالات من قبضة الحوثيين

يمن مونيتور/ قسم الأخبار

كشف وزير الاتصالات وتقنية المعلومات في الحكومة اليمنية الجديدة نجيب العوج، اليوم السبت، عن ملامح خطته، والتي تشمل نقل شركات الاتصالات والإنترنت من صنعاء (شمالاً) الخاضعة لسيطرة الحوثيين إلى العاصمة المؤقتة للبلاد عدن (جنوباً).

وقال العوج في تغريدة على حسابه”تويتر”، نسعى خلال الثلاثة الاشهر القادمة لاستعادة قطاع الاتصالات وتحريره من قبضة الحوثيين وإعادة بناء مؤسسات القطاع وتحديثها بالشراكة مع القطاع الخاص”.

ولفت إلى أن الحكومة تهدف من خلال ذلك إلى الوصول إلى تأسيس هيئة مستقلة تشرف على تنظيم عمل الاتصالات، كما هو معمول به في بقية دول العالم.

وتسيطر جماعة الحوثي على قطاع الاتصالات والانترنت في اليمن بأكملها، وتفرض حجباً على مختلف المواقع والصفحات الإخبارية المناهضة لها، كما تمارس عمليات التجسس على مستخدمي شبكات الإنترنت وتنتهك خصوصيات المستخدمين.

ومن شأن نقل خدمات الاتصالات والإنترنت من تحت سيطرة الحوثيين أن يحرم الجماعة من عائدات مالية تقدر بنحو 98 مليار ريال سنويا.

وكانت الحكومة اليمنية أعلنت في 2018، عن توقيعها عقود مشاريع للاتصالات مع شركة “هواوي” الصينية فرع الإمارات، بغرض نقل دائرة التحكم بالاتصالات من صنعاء إلى عدن، الأمر الذي يعتبره مراقبون تصعيد جديد.

وبدأت حكومة الشرعية بترتيبات لإنشاء بوابة اتصالات صوتية دولية مستحدثة بمحافظة عدن، وتعد هذه البوابة بديلة للبوابة الدولية التي تديرها شركة تليمن في صنعاء الواقعة في قبضة الحوثيين، والتي تعد البوابة الدولية المرخصة لهذه الخدمة و خدمة الانترنت الدولي منذ عام ١٩٧٢م.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق