أخبار محليةحقوق وحريات

تعز تشيع جثمان الصحفي أديب الجناني الذي قتل بتفجيرات مطار عدن

يمن مونيتور/ قسم الأخبار

شيع العشرات من المواطنين والصحفيين اليمنيين، اليوم السبت، يتقدمهم المحافظ نبيل شمسان جثمان الصحفي أديب الجناني الذي قتل في استهداف جماعة الحوثي لمطار عدن الدولي الأربعاء المنصرم.

وعقب التشييع بمقبرة الشهداء وسط المدينة نفذ صحفيون واعلاميون وقفة احتجاجية للتنديد باستهداف الصحفيين من قبل مليشيا الحوثي المدعومة من إيران.

وندد المشاركون في الوقفة الاحتجاجية باستهداف مليشيات الحوثي للصحفيين وتماديها في قتل واعتقال العشرات وتدمير المؤسسات الصحفية وقمع وانتهاك الحقوق والحريات.

وطالبت الوقفة الاحتجاجية الأمم المتحدة والمنظمات الدولية الفاعلة بالضغط على مليشيات الحوثي المدعومة من إيران بوقف استهداف الصحفيين وعدم إفلاتهم من العقاب نتيجة استمرارهم في قتل الصحفيين.

وفي وقت سابق، أعلنت وزارة الإعلام اليمنية، مقتل الصحفي الجنابي وإصابة 10 آخرين، في تفجيرات استهدفت مطار عدن الدولي (جنوب)، الأربعاء، بالتزامن مع وصول الحكومة الجديدة.

وقال وزير الإعلام اليمني معمر الإرياني، عبر حسابه على موقع “تويتر” إن “إعلاميًا (مراسل تلفزيوني) قُتل، فيما أصيب 10 في الانفجارات التي استهدفت مطار عدن”.

وتابع: “هؤلاء من حضروا إلى المطار لتغطية وصول الحكومة”.

وأضاف: “استهداف المطارات والمنشآت والأعيان المدنية سلوك اعتادت عليه مليشيا الحوثي الإرهابية (..) سجلها حافل بمئات الجرائم وسقط على أيديها العشرات من الشهداء الصحفيين”.

ودعا الوزير اليمني، “المجتمع الدولي إلى إدراج مليشيا الحوثي ضمن الجماعات الإرهابية، ووضعها في القوائم السوداء التي تستهدف الصحفيين وتقديم قيادتها للمحاكمة بتهمة ارتكاب جرائم حرب”.

وارتفعت حصيلة ضحايا تفجيرات عدن اليوم الخمس، إلى 25 قتيلا و110 جرح، بحسب احصاء لوزارة الصحة اليمنية.

ووصلت الحكومة اليمنية الجديدة إلى مطار عدن، الأربعاء، وبالتزامن مع ترجل الوزراء من الطائرة حدثت انفجارات في المطار، واتهمت الخارجية جماعة الحوثيين بالوقوف خلف الهجوم الذي جرى بأربعة صواريخ باليستية، بحسب بيان لها.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق