أخبار محليةالأخبار الرئيسية

المجلس الانتقالي يقول إن 6 حقائب ستكون من نصيبه في الحكومة الجديدة

يمن مونيتور/ قسم الأخبار

قال قيادي في “المجلس الانتقالي الجنوبي” المدعوم إماراتيا، اليوم السبت، إن 6 حقائب ستكون من نصيبه في الحكومة اليمنية الجديدة.

وأضاف نائب رئيس الدائرة الإعلامية بالمجلس الانتقالي منصور صالح عبر حسابه بـ”تويتر”. أن “نصيب المحافظات الجنوبية من الحكومة الجديدة 12 حقيبة وزارية، 6 منها للمجلس الانتقالي”، من أصل 36 حقيبة.

وأشار إلى أن الرئيس عبدربه منصور هادي “سيتشاور” مع المجلس الانتقالي بشأن اثنتين من الحقائب السيادية (لم يذكرهما).

وأضاف: “4 حقائب ضمن الـ12 لكل من المؤتمر الشعبي العام، والتجمع اليمني للإصلاح، ومؤتمر حضرموت الجامع، والأخيرة لمحافظتي المهرة وسقطرى”.

ولم يعلق الرئاسة والحكومة اليمنية أو المملكة السعودية راعية الاتفاق على تعقيب بهذا الخصوص.

وكانت نصادر حكومية، تحدث في وقت  سابق، عن توصل الحكومة اليمنية والمجلس الانتقالي إلى اتفاق حول توزيع الحقائب الوزارية، وتسمية عدد من أعضاء الحكومة الجديدة.

والجمعة، التقى الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، برئيس المجلس الانتقالي عيدروس الزبيدي، في لقاء هو الأول من نوعه منذ توقيع اتفاق الرياض قبل نحو عام.

ومنذ فترة، تدور في الرياض مشاورات بهذا الشأن، لكنها تسير بشكل سري، دون وجود سقف زمني في مسألة تشكيل الحكومة.‎

و”اتفاق الرياض” وقعته الحكومة اليمنية مع المجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم من الإمارات في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، وفي يوليو/تموز تم التوقيع على آلية لتسريع تنفيذ هذا الاتفاق.

وتضمن الآلية عن تشكيل حكومة جديدة تضم المجلس الانتقالي الجنوبي وتكون مناصفة بين الجنوب والشمال، وتعيين محافظاً ومديراً لأمن عدن.

كما تضمنت استمرار وقف إطلاق النار والتصعيد بين الحكومة الشرعية والمجلس الانتقالي، وكذا خروج القوات العسكرية من عدن إلى خارج المحافظة وفصل قوات الطرفين في محافظة أبين وإعادتها إلى مواقعها السابقة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق