أخبار محلية

المجلس الانتقالي الجنوبي يعلن تراجعه عن “الإدارة الذاتية” لمحافظات اليمن الجنوبية

يمن مونيتور/ صنعاء/ خاص:

أعلن المجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم من الإمارات، يوم الأربعاء، تخليه عن “الإدارة الذاتية” في محافظات اليمن الجنوبية الذي أعلنه في ابريل/نيسان الماضي لدفع جهود السعودية لتسريع آلية تنفيذ اتفاق الرياض اتفق عليها المجلس مع الحكومة اليمنية.

وقال بيان صادر عن المجلس ” يعلن المجلس الانتقالي التخلي عن إعلان الإدارة الذاتية، حتى يتاح للتحالف العربي تطبيق اتفاق الرياض”.

وأشار المجلس الانتقالي إلى أنه الهدف من إعلان الإدارة الذاتية كان نقل القوات والمشاركة في الحكومة اليمنية.

وفي وقت سابق قالت المملكة العربية السعودية إن الحكومة اليمنية والمجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم من الإمارات وافقا على آلية تسريع في تنفيذ اتفاق الرياض الموقع في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي.

ونقلت وكالة الأنباء السعودية عن مصدر مسؤول “جرى العمل على جمع طرفي الاتفاق في الرياض، وبمشاركة فاعلة من دولة الإمارات العربية المتحدة وقد استجاب الطرفان وأبديا موافقتهما على هذه الآلية وتوافقا على بدء العمل بها”.

وحسب الوكالة الرسمية فإن الآلية تتضمن “إعلان المجلس الانتقالي الجنوبي التخلي عن الإدارة الذاتية وتطبيق اتفاق الرياض و تعيين محافظ ومدير أمن لمحافظة عدن”.

وأكدت الوكالة إنه سيجري تكليف “رئيس الوزراء اليمني ليتولى تشكيل حكومة كفاءات سياسية خلال 30 يوماً”. ويبدو أنه وخلال هذه المدة سيجري “خروج القوات العسكرية من عدن إلى خارج المحافظة وفصل قوات الطرفين في (أبين) وإعادتها إلى مواقعها السابقة”. ثم “إصدار قرار تشكيل أعضاء الحكومة مناصفة بين الشمال والجنوب بمن فيهم الوزراء المرشحون من المجلس الانتقالي الجنوبي”.

وأضافت الوكالة أنه “فور إتمام ذلك، وأن يباشروا مهام عملهم في (عدن) والاستمرار في استكمال تنفيذ اتفاق الرياض في كافة نقاطه ومساراته”.

ويعتبر ذلك أكبر تقدم في المشاورات بين الطرفين منذ مايو/آيار الماضي. وأعلن المجلس الانتقالي الجنوبي عن الحكم الذاتي/الإدارة الذاتية في ابريل/نيسان الماضي ما صاعد الخلافات بين الطرفين.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق