أخبار محليةالأخبار الرئيسية

مظاهرة في أبين تدعم الحكومة اليمنية ترفع أعلام البلاد

يمن مونيتور/ لودر/ خاص:

رفعت تظاهرة داعمة للحكومة اليمنية في محافظة أبين جنوبي البلاد، أعلام البلاد للمرة الأولى منذ سنوات.

وتظاهر الآلاف في مدينة لودر في محافظة أبين، بدعوة من الائتلاف الجنوبي الذي يسعى لتنازع النفوذ جنوبي اليمن مع المجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم من الإمارات.

وقال متظاهر لـ”يمن مونيتور” إنهم يرفضون احتكار المجلس الانتقالي الجنوبي للقضية الجنوبية، فهناك عشرات الكيانات المضادة فلا يمثل المجلس الانتقالي اليمنيين في الجنوب.

وأضاف المتظاهر أنهم رفعوا علم “اليمن الاتحادي، بعد سنوات للتأكيد على رؤية الحكومة بيمن اتحادي”.

وقال المتظاهر إن عدد كبير من المتظاهرين كانوا يؤيدون الانفصال لكن “أفعال المجلس الانتقالي ونزعته الانتقامية ضد الجميع تسببت في تراجع الكثيرين”.

ورفع المتظاهرون لافتات تمجد الجمهورية اليمنية ضد المشاريع “التشطيرية التي ينادي بها حلفاء الإمارات”، والأعلام الوطنية، وصور الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي الذي ينتمي للمحافظة ذاتها.

وأعلن البيان الختامي للتظاهرة وقوفهم مع الشرعية، ورفض وصاية أي طرف على المحافظات الجنوبية، في إشارة للمجلس الانتقالي المدعوم إماراتياً، الذي يدّعي هو الآخر أنه الممثل الوحيد لأبناء الجنوب.

وأضاف البيان: “أن من يتحدثون عن الوصاية والتفويض لا يمثلون سوى قريتهم الصغيرة التي تجلت في كل أفعالهم وتصرفاتهم القروية”. في إشارة إلى المجلس الانتقالي الجنوبي.

من جهته، اعتبر وزير الإعلام اليمني معمر الإرياني التظاهرة الأولى الموالية للشرعية بأنها “رسالة مهمة”، وجهها مئات الآلاف من أبناء محافظة أبين ومديرية لودر الشرفاء في مسيرة هي الأكبر منذ أعوام.

وقال الإرياني على “تويتر”، إن “المسيرة أكدت اصطفافها خلف الشرعية الدستورية ممثلة بفخامة الرئيس عبد ربه منصور هادي، ودعمها لمخرجات مؤتمر الحوار الوطني الشامل وفي مقدمتها اليمن الاتحادي، وتنفيذ اتفاق الرياض”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق