أخبار محليةتفاعلغير مصنف

‏الحكومة اليمنية تهاجم الصمت الأممي حيال استهداف الحوثي لأحياء “مأرب” السكنية

جاء ذلك في سلسلة تغريدات لوزير الإعلام “معمر الأرياني” في حسابه الرسمي على موقع التدوين المصغر تويتر.

يمن مونيتور/متابعة خاصة

هاجمت الحكومة اليمنية في وقت متأخر من مساء أمس الأربعاء، الصمت الأممي حيال استهداف الحوثيين المتكرر لأحياء مدينة مأرب السكنية.
جاء ذلك في سلسلة تغريدات لوزير الإعلام “معمر الأرياني” في حسابه الرسمي على موقع التدوين المصغر تويتر.
وأكد “الأرياني” مقتل 4 أطفال و4 نساء كحصيلة أولية، جراء سقوط صاروخ باليستي استهدف حي الروضة بمدينة مأرب، مشيرا أن عدد الضحايا قابل للزيادة خصوصًا أن بعض الضحايا مفقودين تحت الأنقاض.
وعبر الارياني عن الادانة والاستنكار بشدة لما وصفه بالجريمة الإرهابية التي ارتكبها مرتزقة طهران، في إشارة إلى مليشيات الحوثي.
‏وطالب المبعوث الخاص لليمن مارتن غريفيث مغادرة مربع الصمت وكشف ممارسات الحوثي التصعيدية وجرائمه اليومية بحق المدنيين أمام الأمم المتحدة ومجلس الأمن.
وأكد أن استمرار هذا الصمت المريب يثير علامات استفهام، ويدفع الحكومة لاتخاذ الخطوات المناسبة حيال هذا التغاضي.
ويأتي الهجوم بعد يومين من استهداف جماعة الحوثي مخزن سلاح في منطقة صحن الجن بالمنطقة العسكرية الثالثة، بمحافظة مأرب، بطائرة مسيرة ما تسبب في انفجارات ضخمة سمع صداها في أنحاء متفرقة من المدينة.
وقبل أسبوعين استهدفت جماعة الحوثي أيضا معسكرا للقوات الحكومية في ذات المحافظة، وأدى الهجوم إلى مقتل 110 مجندين بمعسكر الاستقبال، وإصابة أكثر من 70.
 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق