أخبار محليةغير مصنف

“غريفيث” يغادر صنعاء بعد لقاءاته بقيادات الحوثيين

ضمن جولة جديدة للدفع قدمًا بعملية السلام المتعثرة في اليمن

يمن مونيتور/ متابعات خاصة
غادر مارتن غريفيث مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة، اليوم الخميس، مطار صنعاء الدولي بعد لقاءات مع قيادات جماعات الحوثي المسلحة.
وقال مراسل “يمن مونيتور”إن غريفيث، لم يدل بأي تصريحات للصحفيين عقب مغادرته مطار صنعاء.
وذكرت وكالة الأنباء الخاضعة لسيطرة الحوثيين، أن غريفيث غادر صنعاء بعد لقائه برئيس ما يسمى بالمجلس السياسي الأعلى للجماعة مهدي المشاط، ورئيس برلمان صنعاء والحكومة الخاضعة لسطات الجماعة.  
وأعرب المسؤول الحوثي عن أمله في أن يتم استغلال الأجواء في المنطقة لتحقيق السلام في اليمن، في إشارة إلى الأحداث الجارية في مياه الخليج.
وتأتي زيارة غريفيث إلى صنعاء، ضمن جولته الجديدة لإحياء مساعي السلام المتعثرة وتطبيق اتفاق الحديدة، التي توصلت إليه الحكومة اليمنية وجماعة الحوثيين، في ديسمبر/كانون الأول الماضي.
وشملت جولة غريفيث في المنطقة، كلًا من الولايات المتحدة الأمريكية وروسيا والإمارات إضافة إلى سلطنة عمان، ومؤخراً الرياض وصنعاء للدفع قدماً بالعملية السياسية المتعثرة.
ومن المتوقع أن يقدم المبعوث الأممي لمجلس الأمن الدولي غداً الخميس، بشأن مستجدات المحادثات الأخيرة مع الأطراف اليمنية، لاسيما تفعيل تنفيذ اتفاق ستوكهولم.
وفي وقت سابق، نقل مراسل “يمن مونيور” عن مصادر في جماعة الحوثي، أن المبعوث الأممي مارتن غريفيث مع اللجنة الدولية للصليب الأحمر تقدما بطلب للجماعة المسلحة بمقترح يتضمن تنفيذ صفقة تبادل أولية كمرحلة أولى للأسرى.
وقالت المصادر، إن المقترح مضى عليه أسبوع كامل تنتهي مدة الرد من قبل الطرف الآخر (الحكومة اليمنية) الثلاثاء، مشيراً إلى انه سيتم ‘إخراج بنود المقترح في الساعات القادمة، إذا وافقت عليه الحكومة.
 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق