أخبار محليةغير مصنف

تلفزيون: مجلس الأمن يعتزم إرسال فريق مراقبة دولي مسلح إلى الحديدة

 من المرجح أن يتم ذلك خلال جلسة الاستماع الى إحاطة المبعوث الأممي مارتن غريفثس في السابع عشر من الشهر الجاري

يمن مونيتور/متابعة خاصة

قال تلفزيون “العربية” السعودي، اليوم الجمعة، إن مجلس الأمن الدولي يعتزم إرسال مراقبين دوليين مسلحين إلى الحديدة من أجل مراقبة وقف إطلاق النار وإعادة الانتشار.
ونقلت العربية عن مراسلها في “نيويورك” قوله، إن عدة أعضاء في مجلس الأمن بدأوا يفكرون جدياً في إمكانية إرسال مراقبين دوليين مسلحين إلى الحديدة من أجل مراقبة وقف إطلاق النار وإعادة الانتشار.
وأوضح أن تفويض المراقبين الدوليين في اليمن سينتهي بحلول نهاية الشهر الجاري، وبالتالي سيتوجب على الأمم المتحدة تجديد التفويض.
وأضاف من المرجح أن يتم ذلك خلال جلسة الاستماع الى إحاطة المبعوث الأممي مارتن غريفثس في السابع عشر من الشهر، ولكن كثيرين من أعضاء مجلس الأمن، وفي مقدمتهم بريطانيا، بدأوا يفكرون جدياً في إرسال مراقبين مسلحين (أي قوات حفظ سلام مسلحة) إلى اليمن لمراقبة وقف إطلاق النار وتنسيق إعادة الانتشار.
وبحسب العربية: الأمم المتحدة بدأت تتحدث بصورة مكثفة إلى الحوثيين لدفعهم إلى التعاون، وقد طلبت وساطة عمان في هذا الشأن للضغط عليهم.
 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق