غير مصنف

التحالف ينفّذ إنزالاً جوياً جديداً لدعم القبائل في “حجور” اليمنية

التحالف نفذ انزالاً جوياً هو الرابع من نوعه منذ اندلاع المعارك في مناطق حجور
يمن مونيتور/ خاص
نفذ التحالف العربي، اليوم الخميس، عملية إنزال جوية جديدة لدعم قبائل حجور، بمديرية كشر بمحافظة حجة شمال غرب اليمن.
وقال مصدر عسكري في تصريح لـ”يمن مونيتور”، إن التحالف نفذ عملية دعم لوجستي لمقاومة حجور جواً هي الرابعة من نوعها منذ بدء المعارك في تلك المناطق.
وأشار المصدر إلى أن العملية تضمنت معدات عسكرية ومواد غذائية، إضافة إلى أدوية للمستشفى الميداني التابع للمقاومة.
وعلى الصعيد الميداني، أكد المصدر العسكري أن قبائل حجور تمكنت من تحرير معسكر جبل المنصورة الاستراتيجي غربي منطقة العبيسة من قبضة المسلحين الحوثيين.
وتشهد مناطق مديرية كشر غربي حجة، منذ أوخرا يناير/ كانون ثاني الماضي، معارك عنيفة بين قبائل حجور من جهة وجماعة الحوثي المسلحة من جهة أخرى، وتسعى الأخيرة إلى بسط نفوذها على المنطقة الإستراتيجية.
وخلف الحصار الذي تفرضه الجماعة على المنطقة، أوضاع كارثية في أوساط السكان المحليين نظراً للنقص الحاد في الغذاء والدواء.
وحذرت الوحدة التنفيذية لإدارة مخيمات النازحين التابعة للحكومة الشرعية، أمس الأربعاء، من تفاقم الوضع الإنساني واستمرار حصار الحوثيين على مديرية كشر والمديريات الأخرى التابعة لمنطقة حجور في محافظة حجة (شمال غرب اليمن).
وقالت الوحدة، إن السكان يلجؤون إلى النزوح بسبب حصار الحوثيين الخانق على المديرية من كل الاتجاهات، والتي تمنع من دخول المواد الغذائية والطبية إليها، إضافة إلى قصفها العنيف للقرى والتجمعات السكنيّة.
وأشارت إلى أن (1669) أسرة تمكنت من النزوح إلى قرى داخل المديرية, تم إيوائهم في المدارس, ومنازل مضيفة وجروف الجبال, بينما تمكنت 1340 أسرة إلى ثلاث مديريات مجاورة وهي “خيران المحرق, وأسلم, وعبس” إضافة إلى محافظة عمران, قبل أن يتمكن الحوثيون من إحكام الحصار.
وأشارت إلى أن (3000) أسرة  فقدت مساكنها وأصبحت بلا مأوى لجأ  بعضها إلى المدارس في وضع مأساوي حيث تجتمع من 4 – 6 أسر في غرفة طولها عشرة متر وعرضها ستة أمتار.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق