غير مصنف

مجلس الأمن يتبنى بالإجماع مشروع قرار أمريكي بريطاني بشأن اليمن

القرار البريطاني يقضي بنشر فريق لمراقبة الهدنة في الحديدة يمن مونيتور/ متابعات خاصة
أعلن مجلس الأمن الدولي خلال اجتماعه اليوم الجمعة، الموافقة بالإجماع على مشروع قرار أمريكي بريطاني بشأن اليمن.
وشهد الأسبوع الماضي مفاوضات صعبة حول مشروع القرار الذي تقدمت به بريطانيا، والذي يسمح بوجود فريق من الأمم المتحدة لمراقبة هدنة الحديدة، والإسهام في تطبيق نتائج مفاوضات السويد الأخيرة. 
ويطالب القرار الذي يحمل رقم 2450 الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريش نشر فريق طليعي في مدينة الحديدة، لفترة أولية مدتها 30 يوما وكذا الإسهام في تطبيق اتفاق السويد.
كما يطلب القرار من جوتيريش تقديم مقترحات بحلول نهاية الشهر الجاري بشأن عمليات المراقبة الأساسية لوقف إطلاق النار وإعادة نشر قوات الطرفين ودعم إدارة وتفتيش موانئ الحديدة والصليف ورأس عيسى وتعزيز وجود الأمم المتحدة في منطقة الحديدة.
ويدعو القرار البريطاني “الحكومة اليمنية والحوثيين إلى إزالة العقبات البيروقراطية أمام تدفق الإمدادات التجارية والإنسانية ، بما في ذلك الوقود، وضمان  الأداء الفعال والمستدام لجميع موانئ اليمن”.
وبسبب الاعتراضات تم حذف الجزء المتعلق بالأزمة الإنسانية، كما تم حذف إدانة إيران بدعم الحوثيين، بعد تهديد روسي باستخدام حق النقض (الفيتو)، والإكتفاء بإدانة إمدادات السلاح خلافا للحظر المفروض.
وكان مجلس الأمن الدولي، قد أمضى عدة أيام في جدال حول المشروع البريطاني، وقدمت الولايات المتحدة التي لم تستسغ جهود بريطانيا صيغة خاصة بها يوم الخميس، تضمنت أهم فقراته إدانة تورط إيران في دعم الحوثيين.
وتوصلت الأطراف اليمنية بعد محادثات سلام دارت في السويد على مدى أسبوع برعاية الأمم المتحدة، إلى وقف القتال في مدينة غربي اليمن وسحب القوات، وبدأت الهدنة يوم الثلاثاء.
 

مجلس الأمن الدولي سوف يُصوّت لاحقا اليوم على مشروع قرار بشأن #اليمن – نص القرار يصادق على اتفاق وقف إطلاق النار الذي تم التوصل إليه في ستوكهولم pic.twitter.com/GCdKUqPNLz
— 🇬🇧 وزارة الخارجية (@FCOArabic) ٢١ ديسمبر ٢٠١٨

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق