أخبار محليةاقتصادغير مصنف

20 مليون دولار خسائر اليمن في تشغيل محطات كهرباء عدن خلال عام

وزير الكهرباء أرجع السبب إلى تأخير إعادة تأهيل محطة الحسوة البخارية قالت وزير في الحكومة اليمنية، اليوم الأربعاء، إن شراء الطاقة لتشغيل محطات كهرباء عدن كلفت اليمن خسائر تقدر بـ 20 مليون دولار خلال العام الماضي.
وأرجع وزير الكهرباء والطاقة المهندس عبد الله الأكوع السبب، إلى تأخير إعادة تأهيل وتشغيل محطة الحسوة البخارية في العاصمة اليمنية المؤقتة.
جاء ذلك، خلال زيارته التفقدية لمحطات التوليد في “الحسوة” للاطلاع على سير أعمال مشروع إعادة تأهيل المحطة الممول من الحكومة بتكلفة 31 مليون دولار، وفق ما أوردته وكالة (سبأ) الحكومية.
وشدد الوزير اليمني على ضرورة الانتهاء من تنفيذ المشروع في أسرع وقت ممكن لتجنب مزيداً من الخسائر المالية، في وقت يعاني البلد من أزمة اقتصادية أودت بالريال المحلي إلى أدنى مستوى له في تاريخه.
كما زار الموقع المخصص لإقامة محطة التوليد الجديدة بقدرة 264 ميجاوات واطلع على عملية تهيئة وتسوية الموقع والإجراءات المتخذة لتنفيذ المشروع، تلي ذلك زيارته لمحطة التوليد القطرية البالغ قدرتها (60) ميجاوات.
واستمع الوزير الأكوع خلال لقائه بالمختصين إلى شرح حول سير العمل والمشاكل التي تعاني منها المحطة جراء نوعية الوقود الذي تم ضخه إلى المحطة خلال الفترة الماضية ومدى الضرر الذي لحق بالمحطة جراء ذلك.
وفي نوفمبر 2017 قال وزير الكهرباء اليمني عبد الله الأكوع، إن إجمالي ما تستهلكه محطات كهرباء عدن يوميا، قرابة مليون دولار.
والشهر الماضي، أعلنت المملكة العربية السعودية، منح اليمن، مشتقات نفطية بقيمة 60 مليون دولار شهرياً لتشغل محطات الكهرباء على مدار الساعة.
 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق