آراء ومواقف

على أعتاب عام جديد !

دولة الحصباني

شكرا لمن جرب السير معنا على حافة وطن مغلوب على بؤسه ومضى نحو المجهول ممسكا بنا قد لا نملك القدرة على ترتيب فوضى أحلامنا ، أو إزاحة أشياء من دواخلنا لأشياء أجد ، قد لا نستطيع التحلل من تراكمات العمر كلما تمادى ضعفنا وتمددت معه هشاشتنا حتى أتت على وجداننا ووجودنا ، لكننا نملك القدرة على قول شكرا لكل من أحتفظ بنا في خاطره ، رغم أكتظاظ حياته بالوجوه ، والأحداث ، والآلام، والمتغيرات ، والمسافات الطويلة .
شكرا لمن جرب السير معنا على حافة وطن مغلوب على بؤسه ومضى نحو المجهول ممسكا بنا – على كل تناقضاتنا وأختلافاتنا – فقط لأن بنا منه وبه ‏​‏​منـا..!
شكرا لمن حملنا بعين وده مرتقيا فوق ما ظن وما ظننا ، متساميا فوق انفعال المكابدة و العناء لوجه الوفاء ليس إلا!
شكرا لمن دس إنسانيته في فضاء حياة موبؤة بالوجع وأشعل ضميره مصباح أمل ومحبة لكل غرباء الوطن ، لكل التائهين بلا حلم ولا قادم .
شكرا لمن أودع فينا بذرة خير ، شعور نبيل ، سلوك أنيق ، فكرة خلاقة ، روح مناهضة للأنقياد ، طبع راق ، مبدأ غير قابل للمساومة ..
شكرا لأن ما منحتمونا إياه جبر بعض انكساراتنا ، شكرا لأنكم أثريتم إفلاس الحياة من حولنا وقايضتم هزائمنا ومخاوفنا بدفء ما أكننتموه لنا من حسن ثقه وطيب ظن، شكرا لأنكم كنتم وطنا للوطن ، شكرا لأنكم تعنون لنا كثيرا ، كثيرا ..
عام سعيد ..كل عام وأنتم والوطن بخير وسلام.
نقلا عن صفحة الكاتب على فيس بوك

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق