اخترنا لكمتراجم وتحليلاتغير مصنف

للمرة الأولى واشنطن تعرض دلائل تزويد إيران للحوثيين بالأسلحة

عرضت الأدلة بقاعدة عسكرية خارج واشنطن وتظهر حطام صاروخ بالستي وقوارب متفجرة وطائرة دون طيار واعتبرته دليلاً قاطعاً.. يمن مونيتور/ صنعاء/ خاص:
قدمت الولايات المتحدة اليوم الخميس للمرة الأولى ما وصفته بانه أسلحة إيرانية زُودت به جماعة الحوثي في اليمن واعتبرته دليلاً قاطعاً أن طهران تنتهك قرارات الأمم المتحدة.
وعرضت مندوبة الولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة، نيكي هايلي، اليوم الخميس، حطام صاروخ بالستي أطلقه الحوثيون على الرياض الشهر الماضي، في مؤتمر صحافي اليوم الخميس في قاعدة أناكوستيا بولينغ المشتركة في واشنطن، مشيرة إلى أن الصاروخ يحمل “بصمات إيران الصاروخية”- حسب ما نقلت فضائية CBC الأمريكيَّة.
فيما قالت وكالة رويترز، في نسختها الإنجليزية، إنَّ من بين الأسلحة المعروضة في ساحة القاعدة، بقايا متفحمه لما قالت البنتاغون انه صاروخ باليستى قصير المدى أطلق من اليمن يوم 4 نوفمبر على مطار الملك خالد الدولي خارج العاصمة السعودية الرياض بالإضافة إلى طائرة بدون طيار وأسلحة مضادة للدبابات استخدمت في اليمن ضد السعوديين.
وقالت المتحدثة باسم البنتاغون لورا سيل إن “الولايات المتحدة اعتبرت منذ فترة طويلة أن إيران تقدم الأسلحة الى وكلاء وشركاء وميليشيات في جميع أنحاء المنطقة وما نريكم إياه اليوم لنثبت لكم هذا الدليل”. مضيفة أن السعودية والإمارات العربية المتحدة سيطرتا على الأسلحة وأعارتها لواشنطن.
قالت هايلي، إن إيران متورطة بتصدير قوارب متفجرة إلى المسلحين الحوثيين في اليمن.
وأضافت هايلي أنَّ إيران أساءت فهم الاتفاق النووي، لأنها تنتهك القرارات الدولية وتعزز نفوذها عبر دعم وكلائها في الشرق الأوسط.
وأشارت إلى أنَّ الصاروخ الذي أُطلق على الرياض في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي قصير المدى، وقالت هايلي عنه “لقد صنع في ايران ثم أرسل إلى الحوثيين في اليمن”، مضيفة “من هناك، أطلق على مطار مدني، حيث كان يمكن أن يسفر عن مقتل مئات من المدنيين الابرياء في السعودية”.
وأكدت هايلي على عدم إمكانية السماح للنظام الإيراني بالاستمرار في سياسته في المنطقة، وقالت “لا توجد جماعة إرهابية في الشرق الأوسط غير مرتبطة بإيران”.
وأوضحت هالي “الاتفاق النووي مع إيران لم يحسن أي شيء في الشق الأمني الذي يخصنا”. داعية إلى تشكيل تحالف تدولي لمواجهة التهديد الإيراني.
وكان من المقرر أنَّ يبحث مجلس الأمن الدولي تقرير الأمين العام للأمم المتحدة، الذي رفعه إليه قبل أيام في إطار المراجعة الدورية لالتزام إيران بقرارات مجلس الأمن المتعلقة بالاتفاق النووي والعقوبات والنشاط الصاروخي.
وفيما يتعلق بنقل إيران للصواريخ، أو مكوناتها، لجماعة الحوثي في اليمن، يشير تقرير الأمين العام إلى أنه لمنظمة الدَّولية تدرس بقايا الصواريخ، التي أطلقت على السعودية في ينبع والرياض وأنه سيوافي المجلس بنتائج التحقيق.
وكانت اللجنة، التي بحثت الحطام عثرت في بعضه على بقايا شعار يماثل شعار مجموعة شاهد باقري الصناعية المشمولة بقرارات مجلس الأمن وتتبع الصناعات الجوية الإيرانية، كما عثر على بقايا كابلات إيرانية المنشأ.
وطالب الأمين العام بالتنبيه على الدول المعنية بما فيها إيران بضرورة التزام بحظر السفر على سليماني.
المصادر
Haley reveals new evidence to back claim that Iran armed Houthi rebels
In first, U.S. presents its evidence of Iranian weaponry from Yemen
 
 
 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق