أخبار محليةاخترنا لكمغير مصنف

الحوثيون يتجنبون سخطاً شعبياً بتغيير مشرف “فاسد” للجماعة في “ذمار” جنوبي صنعاء

قالت مصادر محلية في محافظة ذمار، جنوبي العاصمة اليمنية صنعاء، إن جماعة الحوثي لجأت إلى تغيير مشرف الجماعة في المدينة بعد اتهامات متلاحقة بالفساد والسطو على ممتلكات المواطنين ما وسع الخلافات مع أنصار “صالح” حلفاء الجماعة التقليديين.

يمن مونيتور/ ذمار/ خاص:
قالت مصادر محلية في محافظة ذمار، جنوبي العاصمة اليمنية صنعاء، إن جماعة الحوثي لجأت إلى تغيير مشرف الجماعة في المدينة بعد اتهامات متلاحقة بالفساد والسطو على ممتلكات المواطنين ما وسع الخلافات مع أنصار “صالح” حلفاء الجماعة التقليديين.
وقال مراسل “يمن مونيتور” في محافظة ذمار، اليوم الأحد،: “مؤخرا أصبح الحديث السائد بين أوساط أبناء محافظة ذمار حول تغيير مشرف الجماعة من قبل زعيم الجماعة عبد الملك الحوثي، بعد الكثير من المشاكل التي حدثت مؤخرا بالمحافظة بسبب المشرف السابق والذي يدعى عبد المحسن الطاوؤس والذي كان يشغل وكيل محافظة ذمار لشؤون الأمن”.
صباح اليوم الأحد احتفلت الجماعة وأنصار الرئيس اليمني السابق في قاعة فلسطين بجامعة ذمار، بتغيير مشرف الحوثيين وتسليم الإشراف لخلفة القيادي الحوثي “أبوعقيل المشرقي” أحد أبرز المقربين من زعيم الجماعة.
وقال المراسل إن أخباراً متداولة في المحافظة أن عزل الطاووس جاء بعد نهب ملايين الريالات وأراضي بمساعدة عشرات النافذين من انصار صالح.
مصادر خاصة لمراسل “يمن مونيتور” قالت إن عزل المشرف السابق يأتي بغرض إبعاده عن المحافظة تجنب لأي إشكاليات قد تحدث بعد نشوب الخلافات بين الحوثيين وأنصار المخلوع صالح.
ويعد رصيد المشرف السابق كبير جدا حافل بالسرق والنهب حيث قُدرت المبالغ التي استولى عليها أبو عادل بـ687 مليون ريال من المجهود الحربي، وصندوق النظافة والتحسين، بالإضافة إلى أموال المتبرعين من التجار المواليين للجماعة.
وتمثل محافظة ذمار مخزناً للمقاتلين الحوثيين ومكاناً أمناً لفتح معسكرات التدريب المستمرة منذ بدء عمليات التحالف العربي في البلاد منذ أكثر من عامين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق