أخبار محليةغير مصنف

دون طيار تقتل قياديين في القاعدة بـ”شبوة” شرقي اليمن

 قتل رجلين يعتقد إنتماءهم لتنظيم القاعدة, اليوم الأثنين, بغارات جوية نفذتها طائرة أمريكية بدون طيار في محافظة شبوة وسط اليمن.
يمن موينتور/شبوة/متابعة خاصة
 قتل رجلين يعتقد إنتماءهم لتنظيم القاعدة, اليوم الأثنين, بغارات جوية نفذتها طائرة أمريكية بدون طيار في محافظة شبوة وسط اليمن.
ونقلت وكالة “رويترز” عن مسؤلين محليين في وقت مبكر يوم الاثنين إن ضربة نفذتها ما يعتقد أنها طائرات أمريكية بدون طيار قتلت رجلين يشتبه أنهما من متشددي تنظيم القاعدة في وسط اليمن.
وذكر المسؤولون أن الطائرات استهدفت مركبة كانت تقل اثنين يشتبه أنهما من أعضاء تنظيم القاعدة في بيحان بمحافظة شبوة. وأضافوا أن الرجلين قتلا.
  وكانت القوات الأمريكية نفذت عملية إنزال جوي، امس الأحد، في محافظة البيضاء وسط اليمن، استهدفت زعماء عشائر مدنيين، وقتلت أطفال ونساء في العملية، في وقت اشتدت العمليات العسكرية الأمريكية في اليمن خلال الأسبوع الأول لتنصيب دونالد ترمب.
 وقالت مصادر محلية لـ”يمن مونيتور” إن مسلحين قبليين أسقطوا طائرة أمريكية شاركت في الهجوم، الذي تم بطائرة هيلوكبتر وعدة طائرات درونز في منطقة “يكلا” بقيفة “رداع”.
 وأدت العملية إلى مقتل (41) ممن قالت وزارة الدفاع الأمريكية إنهم أعضاء في القاعدة، فيما نقل تلفزيون FOX NEWS وتابعة “يمن مونيتور” أن المروحية الأمريكية استهدفت أكثر من 16 مدنيا كانوا متواجدين في مكان إطلاق النار، “خاصة وأن طائرة هليكوبتر فتحت النار على مدرسة ومسجد ومركز طبي”، فيما نقلت وكالة أنباء الأناضول أن من بين القتلى ستة نساء، وثلاثة أطفال. و نقلت وكالة رويترز أن من بين القتلى 10 نساء وثلاثة أطفال، وثلاثين قتيل آخرين

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق