أخبار محليةغير مصنفمجتمع

أطباء بلا حدود: الظروف الصعبة في اليمن تعرض الأمهات الحوامل لخطر الوفاة

قالت منظمة أطباء بلا حدود إن الكثير من النساء اليمنيات الحوامل تعاني بسبب الظروف التي خلفتها الحرب .
يمن مونيتور/صنعاء/متابعة خاصة
قالت منظمة أطباء بلا حدود إن الكثير من النساء اليمنيات الحوامل تعاني بسبب الظروف التي خلفتها الحرب .
وأوضحت المنظمة في بيان نشرته بصفحتها على “فيس بوك” إنه ليس بإمكان كل امرأة حامل اليوم الوصول إلى المستشفى لكي تضع مولودها تحت إشراف طبي يضمن سلامتها وسلامة مولودها .
وأشارت المنظمة في بيانها إلى أن الكثير من النساء تعاني بسبب الظروف التي خلقتها الحرب مثل تدهور الوضع الاقتصادي الذي أدّى إلى عدم مقدرة الكثيرين تحمل تكاليف المواصلات أو عدم توفر المواصلات نفسها في المنطقة أو بسبب توقف المستشفيات القريبة عن العمل.
وأضافت بأن ذلك ضاعف من معاناة الأم الحامل والتي يتوجب عليها السفر لساعات طويلة من أجل الوصول إلى أقرب مرفق صحي .
وأفادت بأنه حتى مع إستعداد البعض للذهاب في رحلة طويلة للوصول إلى أقرب مستشفى، تتربص المخاطر بكل من يحاول الوصول إلى المستشفيات التي قد تكون خلف خطوط القتال أو أن الطرقات معرضة لخطرا لغارات الجوية.
وذكرت المنظمة أن عدد كبير من الأمهات اليوم يلدن في المنازل في ظروف صعبة و تتعرض الكثيرات منهن لخطر الوفاة بسبب مضاعفات الولادة.
وأكدت المنظمة أنها في المستشفيات التي تقع تحت رعايتها في اليمن أبصر النور 22062 طفلاً منذ بداية الحرب في في اليمن  بمارس 2015. كانت أمهاتهم محظوظات بالوصول لتلك المرافق الصحية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق