أخبار محليةالأخبار الرئيسيةغير مصنف

مركز تربوي : الحوثيون يصرون على تعديل المناهج الدراسية وفق لأجندة طائفية

قال مركز دراسات معني بالجانب التربوي، اليوم الأربعاء، إن جماعة الحوثي تصر على إعادة تعديل المناهج الدراسية وفقا لأجندتها الطائفية. يمن مونيتور/ صنعاء/ خاص
قال مركز دراسات معني بالجانب التربوي، اليوم الأربعاء، إن جماعة الحوثي تصر على إعادة تعديل المناهج الدراسية وفقا لأجندتها الطائفية.
وأوضح مركز الدراسات والإعلام التربوي (غير حكومي) في بيان وصل” يمن مونيتور” إن”  جماعة( الحوثي /صالح)  تصرعلى إعادة تعديل المناهج المدرسية تحت ضغط قوة السلاح وسياسة الأمر الواقع وبناء مناهج مدرسية جديدة وفقا لأجندتها الطائفية وفرض أفكارها على المجتمع ما ينبئ بمخاطر مستقبلية تتهدد النسيج الاجتماعي والعمق الثقافي والفكري القائم على التعايش والحوار .
وأضاف البيان” في ظل استمرار حالات الانقسام السياسي أصبح التعليم وسيلة من وسائل الحرب بيد الاطراف المتصارعة وأداءة لتكريس الرؤى والأفكار الطائفية والمناطقية بكل الوسائل وبمختلف الطرق .
 ودعا المركز إلى إبعاد المؤسسة التربوية والتعليمية عن الصراع السياسي ، والتوقف فورا عن إحداث أي تعديل على المناهج كون الإقدام علي ذلك يتجاوز التوجهات الدولية للتعليم في حالة الطوارئ التي تدعو إلى ضمان استمرار التعليم بعيدا عن الأجندة السياسية والفكرية بما يضمن حالة التعافي التعليمي ويسهم في إعادة الاستقرار السياسي ويمنع حدوث مزيد من حالات الاحتراب في المستقبل .
وتابع البيان ”  العمل على إحداث تعديل للمناهج في ظل استمرار الحرب وقبل العودة إلى حالة الاستقرار السياسي يتجاوز الأبعاد التربوية والهدف العام للعملية التربوي التي تهدف الى تنشئة المواطن الصالح ويكرس لمزيد من الانقسام السياسي وينتج مناهج مدرسية ذات توجهات ضيقة غير متوازنة ما يعزز حالات الاحتراب وينتج مجتمعا مفخخا بالأفكار الطائفية والمناطقية.
 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق