اقتصادالأخبار الرئيسيةغير مصنف

تقرير دولي :استمرار تفاقم الأزمة الإنسانية في اليمن بسبب الحرب

أفاد تقرير صادر عن  برنامج الغذاء العالمي التابع للأمم المتحدة، اليوم الثلاثاء، أن الأزمة الإنسانية باليمن  في استمرار مضطرد بسبب الحرب القائمة في البلاد منذ 14 شهراً. يمن مونيتور/ صنعاء/ متابعات
أفاد تقرير صادر عن  برنامج الغذاء العالمي التابع للأمم المتحدة، اليوم الثلاثاء، أن الأزمة الإنسانية باليمن  في استمرار مضطرد بسبب الحرب القائمة في البلاد منذ 14 شهراً.
ووفقا، لشبكة الإنذار المبكر التي يشرف عليها  البرنامج الدولي، فإن الحرب تجعل معظم الجهود عاجزة عن تلبية الاحتياجات الكبيرة، كما تنبئ باستمرار تفاقم الأزمة الإنسانية خاصة الغذائية منها وسط التوقعات بغزو أسراب كبيرة من الجراد الصحراوي، واستمرار تدهور الوضع الاقتصادي.
وأوضح التقرير أن ”  الصراع “يقف مانعاً أمام حسر أسراب الجراد التي تؤثر كثيراً على الإنتاج الزراعي، الذي يشكل 5 بالمائة فقط من نسبة الاستهلاك الغذائي في البلاد.
وأضاف أن”  نسبة هطول الأمطار التراكمية في اليمن خلال الشهور السابقة من العام الجاري، بلغت أقل من المتوسط، مع حدوث فيضانات في بعض المحافظات.
ولفت التقرير إلى  أن ” محصول الحبوب العام الماضي كان أقل من المتوسط، وقدر بنحو 653 ألف طن، منها 300 ألف طن ذرة و165 ألف طن قمح،محذراً  من استمرار انخفاض الإنتاج المحلي، مشيراً إلى استيراد البلاد نحو 2.8 مليون طن سنوياً مقابل 200 ألف طن من الإنتاج المحلي من القمح خلال السنوات الخمس الماضية.
وقدّر التقرير متطلبات استيراد الحبوب العام الجاري 2016 بنحو 4.1 ملايين طن، بما في ذلك ثلاثة ملايين طن من القمح، و 700 ألف طن من الذرة و 420 طنا من الأرز، وتم حتى أبريل/ نيسان الماضي استيراد نحو 1.7 مليون  طن من المواد الغذائية.
وأكد التقرير أن” أسعار المواد الغذائية لن تتوقف عن الارتفاع على الرغم من مستويات الأسعار المنخفضة السائدة في السوق العالمية بسبب استمرار التدهور الاقتصادي للبلاد والانخفاض المستمر للريال اليمني في السوق السوداء، ما يسبب زيادة في معدلات التضخم التي تقدر حاليا بأكثر من 30 بالمائة سنوياً.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق