أخبار محليةغير مصنف

مسؤول دولي: 80% من اليمنيين يحتاجون شكلاً من أشكال المساعدات

قال منسق الشؤون الإنسانية في اليمن، جيمي ماكغولدريك: إن “واحداً من كل عشرة يمنيين، أي نحو مليونين و500 ألف، أصبحوا مشردين، فيما قتل نحو 6 آلاف شخص وأصيب أكثر من 30 ألفاً آخرين، نصفهم من المدنيين، خلال العام الأخير”. يمن مونيتور/جيف/متابعة خاصة
قال منسق الشؤون الإنسانية في اليمن، جيمي ماكغولدريك: إن “واحداً من كل عشرة يمنيين، أي نحو مليونين و500 ألف، أصبحوا مشردين، فيما قتل نحو 6 آلاف شخص وأصيب أكثر من 30 ألفاً آخرين، نصفهم من المدنيين، خلال العام الأخير”.
‎وفي اتصال عبر الهاتف من دبي مع الصحفيين في جنيف، الثلاثاء، بمناسبة الذكرى الأولى لتصاعد الصراع، وصف المسؤول الدولي، العام الأخير (26 مارس/ آذار 2015 حتى اليوم)، بـ”الرهيب”، إذ شهد اليمن خلاله ضربات جوية وقصفاً بالقذائف وعنفاً على الأرض، ما أسفر عن مقتل 6 آلاف شخص.
‎ونقلت إذاعة الأمم المتحدة عن المسؤول الدولي، أن أكثر من 20 مليون شخص، أي 80% من إجمالي عدد السكان، يحتاجون شكلاً من أشكال المساعدات، مشيراً إلى ارتفاع معدلات الفقر في اليمن قبل تصاعد الصراع.
وأضاف ماكغولدريك أن “القيود المفروضة على الواردات، عامل رئيسي للأزمة الإنسانية الحالية”، لافتاً إلى أن اليمن كان يستورد نحو 90% من احتياجاته الغذائية، قبل تصاعد الأزمة.
وأشار إلى أن التحديات الأمنية تعيق قدرة موظفي الإغاثة والعاملين في المجال الطبي، على الوصول إلى المحتاجين، لافتاً إلى أن الصراع “يتسم بالتجاهل التام من كافة الأطراف للالتزامات المفروضة بموجب القانون الإنساني الدولي”.
‎وكانت وكالات الإغاثة أطلقت نداءً إنسانياً طالبت فيه بتوفير مليار و800 مليون دولار، لتمويل عملياتها في اليمن خلال العام الحالي، إلا أنها لم تتلق سوى 12% من إجمالي المبلغ المطلوب، وفقاً لإذاعة الأمم المتحدة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق