أخبار محليةغير مصنف

دول الخليج تقر خطة عمل وآليات موحدة لإغاثة اليمن

أقر اجتماع مكتب تنسيق المساعدات الإنسانية والإغاثية إلى اليمن، المقدمة من دول مجلس التعاون الخليجي، خطة عمل وآليات موحدة، فقد وزعت القطاعات الاقتصادية على دولة الإمارات العربية المتحدة، والتعليم والكهرباء على دولة قطر، والغذاء والتغذية على دولة الكويت، ليكون “مركز الملك سلمان للإغاثة” شريكاً أساسياً وفاعلاً في جميع القطاعات.

يمن مونيتور/ الرياض/ متابعات:
أقر اجتماع مكتب تنسيق المساعدات الإنسانية والإغاثية إلى اليمن، المقدمة من دول مجلس التعاون الخليجي، خطة عمل وآليات موحدة، فقد وزعت القطاعات الاقتصادية على دولة الإمارات العربية المتحدة، والتعليم والكهرباء على دولة قطر، والغذاء والتغذية على دولة الكويت، ليكون “مركز الملك سلمان للإغاثة” شريكاً أساسياً وفاعلاً في جميع القطاعات.
 واعتمدت الخطة في اختتام الاجتماع الذي عقد على مدى يومين في العاصمة السعودية الرياض، بحضور وزير الإدارة المحلية رئيس اللجنة العليا للإغاثة باليمن، عبد الرقيب فتح، والمشرف العام على “مركز الملك سلمان للإغاثة الإنسانية”، الدكتور عبدالله الربيعة، ومسؤولين عن المنظمات الإغاثية في دول المجلس، والأمانة العامة لمجلس التعاون لدول الخليج العربية.
كما أقر الاجتماع أن يكون مكتب اللجنة العليا للإغاثة في العاصمة المؤقتة عدن مقراً لفرع المكتب التنسيقي لدول الخليج العربية، قبل أن يؤكد عقد جلسته خلال شهر مارس/آذار الجاري، لإقرار ما تم الاتفاق عليه، والبدء بعملية التنفيذ.
وكان المكتب قد عقد اجتماعه في العاصمة الرياض، في إطار الإعداد للمؤتمر الدولي لتنسيق الأعمال الإغاثية والمساعدات الإنسانية المقدمة لليمن، المزمع عقده في الرياض خلال الأيام القادمة.
 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق