أخبار محليةالأخبار الرئيسية

“أمنية شبوة” تحذر من مخططات العنف والفوضى بالتزامن مع تظاهرة دعا لها “المجلس الانتقالي”

يمن مونيتور/ قسم الأخبار

حذرت اللجنة الأمنية بمحافظة شبوة (شرقي اليمن)، الثلاثاء، من مخططات العنف والفوضى، وذلك بالتزامن مع دعوات المجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم اماراتياً للتظاهر في عدة محافظات جنوبية.

وكشفت اللجنة في اجتماع لها، برئاسة محافظ شبوة محمد بن عديو، عن إحباط الأجهزة الأمنية “لتحركات مشبوهة كانت تهدف إلى إرباك الوضع الأمني في المحافظة عبر تنفيذ مخططات إجرامية تستهدف الأمن والاستقرار”.

وقالت اللجنة، إنها “وقفت أمام دعوات العنف والفوضى من قبل المجلس الإنتقالي والتي تأتي بالتزامن مع تحركات مليشيات الحوثي ما يؤكد أن هدف المشاريع المتمردة على الدولة واحد ومشترك”.

وأكدت اللجنة الأمنية، “أنها لن تسمح ﻷي كان بالعبث بأمن المحافظة”، محمّلة المجلس الإنتقالي كامل المسؤولية عن هذه الدعوات ونتائجها.

كما استمعت اللجنة إلى تقييم الموقف العسكري في جبهات المواجهة مع الحوثيين على أطراف محافظة البيضاء المتاخمة لمديرية بيحان بالمحافظة في ظل استمرار “مليشيات الحوثي” بحشد مقاتليها.

كما تطرقت اللجنة الأمنية إلى تأثيرات تدهور الوضع المعيشي والاقتصادي على حياة المواطنين وأثره على أمن المجتمع.

وجاءت تحذيرات اللجنة الأمنية، بالتزامن مع ما تشهده محافظات يمنية جنوبية، من أعمال فوضى واحتجاجات من بينها عدن وحضرموت، تنديداً بتردي الخدمات وانهيار الوضع المعيشي في البلاد، وفي مقدمة ذلك انطفاء الكهرباء وانهيار العملة الوطنية.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق