أخبار محليةمجتمع

مؤتمر دولي رفيع المستوى الشهر الجاري لدعم جهود العمل الإنساني في اليمن.

يمن مونيتور/قسم الأخبار

أعلنت نائبة وكيل الأمين العام للشؤون الإنسانية، غادة الطاهر مضوي، الجمعة، عن عقد فعالية رفيعة المستوى بشأن اليمن، في 22 أيلول/سبتمبر.

وأفادت في الإحاطة التي قدمتها لجلسة مجلس الأمن الدولي الخاصة باليمن، ستكون الفعالية التي ينظمها كل من الاتحاد الأوروبي والسويد وسويسرا، فرصة رئيسية لمناقشة التحديات التي تتعلق بالحماية وحشد الدعم للفئات الأكثر ضعفا في البلاد.

وقالت مضوي إن الحدث، سيشكل أيضا فرصة للمانحين للإعلان عن مساهمات جديدة لدعم جهود العمل الإنساني في اليمن.

وفي سياق آخر أوضحت المسؤولة الأممية أن المدنيين في محافظة مأرب يدفعون ثمن القتال المستعر والذي تصاعد بشكل خاص خلال الأيام الأخيرة.

وأشارت: كما يعلم هذا المجلس جيدًا ، اليمن موطن لأكبر عملية مساعدات إنسانية في العالم، وهذا بالطبع عنوان لا يرغب أي بلد أو شعب فيه – لكنه يتحدث عن التزام المجتمع الدولي بالوقوف إلى جانب شعب اليمن في وقت الحاجة.

وقالت المسؤولة الأممية إنه على مدى الأشهر القليلة الماضية، شهدنا زيادة في تمويل المانحين، وتعد خطة الاستجابة الإنسانية لليمن الآن واحدة من أفضل النداءات الممولة في العالم ، حيث تلقت أكثر من 1.9 مليار دولار حتى الآن هذا العام – 50 في المائة من إجمالي احتياجاتها.

وأوضحت أن خطر المجاعة لم ينته في اليمن، ويتطلب ذلك جهودنا المستمرة ما لم نكن مستعدين للتضحية بالمكاسب المهمة التي حققناها ودعوة المجاعة للعودة إلى البلاد بعد أن كافحنا بشدة لإبقائها في مأزق.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق