عربي ودولي

إعصار أيدا.. مقتل 15 على الأقل شمال شرق الولايات المتحدة

يمن مونيتور/ (CNN)

قُتل ما لا يقل عن 15 شخصًا في المنطقة الشمالية الشرقية من الولايات المتحدة، في أعقاب الفيضانات الناجمة عن إعصار أيدا.

وحدثت الوفيات في ماريلاند ونيويورك ونيوجيرسي. وأكد عمدة مدينة نيويورك بيل دي بلاسيو أن هناك 9 حالات وفاة.

وأشار حاكم ولاية نيو جيرسي، فيل مورفي، إلى وفيات متعددة دون تحديد الأرقام.

وغرق أربعة أشخاص في مجمع سكني على نهر إليزابيث بولاية نيو جيرسي ليل الأربعاء، وفقًا لما ذكره رئيس البلدية كريس بولواج.

من جانبها، أعلنت حاكمة نيويورك كاثي هوشول الخميس حالة الطوارئ في الولاية حيث تسببت بقايا العاصفة إيدا بفيضانات هائلة في المدينة نيويورك وفي شمال شرق الولايات المتحدة.

يأتي هذا فيما حذّرت كيم كوب، مديرة برنامج التغيير العالمي في معهد جورجيا للتكنولوجيا، من أن مدينة نيويورك، والكثير من دول العالم، لم تكن مستعدة للاستجابة والتكيف مع الاحتباس الحراري وتغير المناخ بشكل فعال.

وقالت كوب لشبكة CNN: “لا أعتقد أن ما نراه اليوم هو رمز لمدينة جاهزة للمناخ في نيويورك، ومن الواضح أن لدينا قصة تخرج من مدن في جميع أنحاء العالم – من مجتمعات خارج الغرب تتصارع مع حرائق الغابات المرتبطة بتغير المناخ”.

وأشارت كوب إلى تقرير الأمم المتحدة الذي نُشر في وقت سابق من شهر أغسطس/ آب – الذي كانت كاتبة رئيسية له – وأظهر “روابط جديدة وأقوى بين ارتفاع درجة حرارة الغلاف الجوي ووقوع هطول الأمطار”.

وأضافت: “هذا لأن الغلاف الجوي يمكن أن يحتفظ بمزيد من الرطوبة في عالم يزداد احترارًا، وقد رأينا بالفعل روابط مباشرة بالاحترار، وعلى سبيل المثال، الحدث الذي وقع في ألمانيا الصيف الماضي وأودى بحياة أكثر من 180 شخصًا”.

وهطلت أمطار غزيرة في نيويورك ليل الأربعاء الخميس مع مرور ذيول الإعصار إيدا الذي أودى بحياة سبعة أشخاص في جنوب الولايات المتحدة وتسبب بزوابع وفيضانات في شمال شرق البلاد.

وسجلت زوابع هائلة في ولايات بنسلفانيا ونيوجرزي وميريلاند حيث توفي شاب يبلغ من العمر 19 عاما وفقد آخر بعدما غمرت أحد المباني، ما رفع عدد ضحايا إيدا إلى سبعة قتلى.

وكانت الإدارة الوطنية للطقس (أن دبليو أتش) كتبت الأربعاء “إنه وضع خطير”، داعية السكان إلى “الاختباء إذا كانوا موجودين في منطقة خطر إعصار”. وأضافت “احتموا بمأوى الآن. الحطام المتطاير سيشكل خطرا”.

وهطلت أمطار غزيرة على العاصمة الاقتصادية والثقافية للولايات المتحدة. ونشرت إدارة الطقس مقاطع فيديو لشوارع غارقة في أحياء بروكلين وكوينز مما جعل حركة السير مستحيلة.  وأعلن موقع “نوتيفاي نيويورك” أن العديد من الطرق قطعت.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق