أخبار محليةاخترنا لكمالأخبار الرئيسية

جماعة الحوثي تقول إن “الصحة العالمية” ألغت جسراً جوياً مع مطار صنعاء الدولي

يمن مونيتور/ خاص:

قالت جماعة الحوثي المسلحة، يوم السبت، إن منظمة الصحة العالمية ألغت جسراً جوياً مع مطار صنعاء الدولي لنقل “حالات مرضية مستعصية”.

وأضاف مسؤول في الجماعة لتلفزيون المسيرة أن المنظمة التابعة للأمم المتحدة أبلغتهم بتوقف نقل الحالات لظروف مادية.

ولم تعلق الأمم المتحدة على ما ذكره الحوثيون، لكنها تشكو من نقص التمويل.

وهاجم الحوثيون رحلات الأمم المتحدة إلى مطار صنعاء الدولي.

وقال مدير مطار صنعاء الدولي لتلفزيون المسيرة إنه منذ خمسة أعوام بلغت رحلات الأمم المتحدة خمسة آلاف رحلة معظمها للموظفين التابعين للمنظمة وأهاليهم!

وأضاف: أن إحدى منظمات الأمم المتحدة هددت بإيقاف نشاطها في حالة إصرار وزارة الصحة على ترحيل أي حالة مرضية مستعصية ضمن رحلاتها إلى الخارج.

وكانت مصادر تحدثت لـ”يمن مونيتور” في وقت سابق أن الحوثيين يستخدمون طائرات الأمم المتحدة لنقل جرحى الجماعة التي لا يمكن علاجها في صنعاء.

وأوقف التحالف منذ 2016 الرحلات المدنية إلى مطار صنعاء الدولي. ومنذ أشهر قُدمت مبادرات لرفع الحظر عن المطار ووقف إطلاق النار في البلاد، لكن الحوثيين رفضوا تلك المبادرات، بما فيها مبادرة للأمم المتحدة وأخرى للسعودية.

وتصاعدت الحرب في اليمن منذ عام 2014، عندما سيطر الحوثيون على صنعاء ومعظم محافظات البلاد ما أجبر الرئيس عبد ربه منصور هادي وحكومته، المعترف بها دوليا، على الفرار من العاصمة صنعاء. وفي مارس/أذار2015 تشكل التحالف بقيادة السعودية لدعم الحكومة الشرعية ومنذ ذلك الوقت ينفذ غارات جوية ضد الحوثيين في أكثر من جبهة.

ويشن التحالف غارات جوية بشكل مستمر على مناطق سيطرة الحوثيين، ويطلق الحوثيون في المقابل صواريخ على المملكة العربية السعودية.

وقتل عشرات الآلاف نتيجة الحرب وتشير تقديرات الأمم المتحدة إلى سقوط أكثر من233 ألف يمني خلال السنوات الست. كما تسبب القتال الدائر في البلاد بأسوأ أزمة إنسانية في العالم، إذ يحتاج نحو 24 مليون شخص إلى المساعدة الإنسانية أو الحماية، بما في ذلك 10 ملايين شخص يعتمدون على المساعدات الغذائية للبقاء على قيد الحياة.

 

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق