أخبار محليةالأخبار الرئيسية

وزير الخارجية اليمني يبحث مع نظيره السعودي قضايا المغتربين اليمنيين بالمملكة

يمن مونيتور/ قسم الأخبار

بحث وزير الخارجية اليمني أحمد عوض بن مبارك، اليوم الأربعاء، مع نظيره السعودي الأمير فيصل بن فرحان، العلاقات الثنائية بين البلدين وفي مقدمتها أوضاع المغتربين اليمنيين في المملكة.

وحسب وكالة الأنباء اليمنية الرسمية، فإن بن مبارك ناقش مع الأمير فيصل بن فرحان، قضايا المغتربين اليمنيين وما يحظون به من رعاية من أشقائهم في المملكة.

وأكد بن مبارك، على ضرورة العمل مع المملكة، لحل مشاكلهم وتذليل الصعاب التي يواجهونها لما يشكلونه من أهمية كرافد اقتصادي حيوي لليمن ومساهمتهم في إعالة عوائلهم داخل اليمن خاصة في ظل الظروف الراهنة التي تمر بها البلاد.

وفي وقت سابق، قالت نقابة أطباء اليمن في المهجر، إن الجامعات والمستشفيات والمؤسسات الصحية السعودية، أنهت في الجزء الجنوبي من المملكة العربية السعودية مؤخرًا عقودًا لمئات من الأكاديميين والأطباء وغيرهم من المهنيين اليمنيين، دون إشعار مسبق ولأسباب لا تزال مجهولة.

كما تطرق الوزير بن مبارك، إلى أهمية تفعيل خطوات تنفيذ “اتفاق الرياض” واستكمال مراحله لتوحيد الجهود والصفوف لمصلحة الشعب اليمني وتطبيع الأوضاع في العاصمة المؤقتة عدن.

من جانبه، أكد وزير الخارجية السعودي، على موقف بلاده الثابت من وحدة واستقرار وأمن اليمن وسلامة أراضيها، مؤكداً دعم الجهود الإقليمية والدولية لإنهاء الحرب وعودة الاستقرار باليمن.

يأتي اللقاء بعد يوم واحد، من لقاء الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي، مع نائب وزير الدفاع السعودي خالد بن سلمان، في مقر إقامة الرئيس هادي في العاصمة السعودية الرياض.

وتناول اللقاء جملة من التحديات التي يواجهها الشعب اليمني في مختلف المجالات الاقتصادية والإنسانية، إضافة إلى القضايا والمواضيع ذات الاهتمام المشترك، وفقا لوكالة الأنباء اليمنية الرسمية.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق