أخبار محليةاخترنا لكمالأخبار الرئيسيةتقارير

“مياه السيول” تقتل سبعة أشخاص وتقطع طرقات رئيسية جنوبي اليمن (تقرير)

يمن مونيتور/ وحدة التقارير/ خاص:

توفي سبعة أشخاص على الأقل، يومي الثلاثاء والأربعاء، بسيول الأمطار الجارفة جنوبي اليمن، فيما قُطعت عدد من الطرق الرئيسية وتضررت عشرات السيارات.

وقال مصدر محلي في محافظة شبوة (جنوب شرق) إن “السكان وجدوا جثث ثلاث نساء وطفلين صباح الأربعاء، بعد أن جرفت السيول حافلة تقلهم في (وادي خير) بمديرية بيحان مساء الثلاثاء، فيما تمكنوا من إنقاذ سائق الحافلة”.

وقال مصدر محلي آخر في محافظة المهرة (جنوب شرق) إن شخصين لقيا حتفهما بعد أن جرفتهما سيول الأمطار في مديرية “شحن”.

وقال سكان في “نصاب” بمحافظة شبوة إن مياه السيول تحاصرهم في منازلهم منذ مساء الثلاثاء.

قطع الطريق الرئيس في “شبام حضرموت” صباح الأربعاء -تويتر

قطع الطرقات

وتسببت مياه الأمطار بقطع الطرقات المرتبطة بالوديان جنوبي البلاد، وجرفت عشرات السيارات.

وقال سكان في محافظة حضرموت إن “سيول الأمطار قطعت الخط الدولي في شبام حضرموت بين (بطحى شبام ومسيال العقاد)، ولفتوا إلى أنهم يقومون بوضع حواجز ترابية خوفاً من تدفق السيول إلى منازلهم.

وأضاف سكان في مديرية سيئون التابعة لحضرموت -أيضاً- إن مياه الأمطار قطعت الطرقات وتسببت بأضرار مادية كبيرة، في حين تدخل الطيران المروحي التابع للمنطقة العسكرية الأولى لإجلاء شابين حاصرتهم مياه السيول الجارفة ظهر اليوم في “جسر مدودة”. كما قال السكان إنهم أنقذوا ثلاث نساء وشاب وطفلين حاصرتهم مياه السيول في مديرية “القطن” المجاورة.

في محافظة أبين قال سكان إن عشرات السيارات حاصرتها السيول في “وادي أحور”، كما تسببت السيول بقطع الطريق الرئيس الذي يربط “عدن” بمدينة المكلا.

وفي مديرية “جيشان” في أبين -أيضاً- حذرت السلطات المحلية السكان من سيول الأمطار الجارفة، التي تشهدها مناطق ووديان المديرية خاصة “ضراء وعذمر” منذ أيام. وقالت السلطات إن السيول قد تعرض منازل المواطنين والأراضي الزراعية للعديد من الأضرار.

من جهتها قالت المؤسسة العامة للطرق والجسور بمحافظة المهرة، يوم الأربعاء، إنها قامت حملة لتصفية العبارات في جسر وادي الجزع بمديرية الغيضة، بعد أن غمرته مياه السيول جراء المنخفض الجوي الذي ضرب المحافظة خلال اليومين الماضيين.

توقعات الأرصاد

وقال متنبئ الأرصاد الجوية في محافظة شبوة خالد الشطح التاسعة مساء الأربعاء(21:00): “خلية رعدية غزيرة تؤثر في هذه الاثناء على غرب شبوة وجنوب مأرب وعلى أجزاء من مرتفعات شمال البيضاء وجنوب شرق صنعاء على حسب المتوقع ان تتوسع على مناطق مأرب وشمال غرب شبوة”.

وتوقع مركز أرصاد حضرموت: استمرارية تأثير حالة عدم استقرار للمنخفض الجوي على أجزاء واسعة من محافظة حضرموت ومحافظات البلاد يرافقها جريان للسيول حتى 25 يوليو/تموز الجاري.

أما المركز الوطني للإرصاد الجوية فقال في نشرته يوم الأربعاء إنه “من خلال تحليل خرائط الطقس المختلفة ليومنا هذا ومتابعة مخرجات النماذج العددية وصور الأقمار الاصطناعية الخاصة بالسحبـ، يتوقع المركز الوطني للأرصاد الجوية استمرار حالة عدم الاستقرار في الأجواء وتشكل للسحب الركامية الكثيفة يرافقها خلايا متفرقة من السحب الرعدية الممطرة على أجزاء واسعة من البلاد”.

وتوقع المركز ” هطول أمطار متفاوتة الشدة مع رياح هابطة تعمل على إثارة الأتربة والرمال على المناطق الصحراوية والهضاب الداخلية لمحافظات (المهرة، حضرموت، شبوة، مأرب والجوف)”.

كما توقع “هطول أمطار متوسطة إلى غزيرة يرافقها العواصف الرعدية والرياح الهابطة الشديدة على المحافظات الجبلية من لحج وتعز جنوباً وحتى صعدة شما”.

وتوقع ” هطول أمطار متفرقة على أجزاء من السواحل الغربية والجنوبية والمناطق الداخلية المحاذية لها”.

ونبه المركز السكان “في المناطق المتوقع هطول الأمطار عليها بالابتعاد عن مجاري السيول أثناء وبعد هطول الأمطار حفاظاً على سلامتهم، وسائقو السيارات من التدني في مدى الرؤية الأفقية والانزلاقات الطينية والصخرية أثناء هطول الأمطار”.

وفي نشرة أخرى حذر “الأرصاد اليمني”: مرتادي البحر والصيادين حول أرخبيل سقطرى والسواحل الشرقية والجنوبية وخليج عدن من الرياح الشديدة التي تؤدي إلى اضطراب البحر وارتفاع الموج.

السيول في وادي بيحان صباح الأربعاء- تويتر

وأشار إلى “هطول أمطار متفاوتة الشدة مع رياح هابطة تعمل على إثارة الأتربة والرمال على المناطق الصحراوية والهضاب الداخلية لمحافظات (المهرة، حضرموت، شبوة، مأرب والجوف)”.

والأسبوع الماضي حذرت غرفة الأرصاد والإنذار المبكر من امتداد أخدود منخفض جوي باتجاه اليمن قادماً من شرق بحر العرب. وقال إن تأثيرات المنخفض الجوي تشمل وادي حضرموت ومحافظات شبوة والمهرة وعدن وأبين. كما يمتد إلى باقي محافظات البلاد.

 

 

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق