أخبار محليةالأخبار الرئيسية

السعودية تحث على ضرورة عودة الحكومة اليمنية إلى عدن واستكمال تنفيذ “اتفاق الرياض”

يمن مونيتور/ قسم الأخبار

قال السفير السعودي لدى اليمن محمد آل جابر، اليوم السبت، إن المملكة وتحالف دعم الشرعية، يعملون باستمرار مع الحكومة اليمنية والمجلس الانتقالي الجنوبي (المدعوم اماراتياً) لاستكمال تنفيذ اتفاق الرياض لرفع معاناة الشعب اليمني.

وحث “آل جابر”، طرفي اتفاق الرياض على ضرورة التعجيل بعودة الحكومة اليمنية إلى العاصمة اليمنية المؤقتة عدن وتمكينها من أداء أعمالها واستكمال تنفيذ كل جوانب الاتفاق (في إشارة إلى الشق الأمني والعسكري المتعثر من الاتفاق)”.

وأكد السفير السعودي أن” من المهم أن يضع الجميع مصلحة الشعب اليمني فوق كل اعتبار”.

وخلال الشهرين الماضية، أجرى المسؤولون في المملكة العربية السعودية، مشاورات جديدة بين المجلس الانتقالي الجنوبي والحكومة الشرعية بشأن استكمال تنفيذ “اتفاق الرياض”.

وثارت الخلافات بين الحكومة والمجلس الانتقالي الجنوبي، المدعوم من الإمارات، منذ تأسيسه عام 2017 بهدف انفصال جنوب اليمن، ويملك قوات شبه عسكرية دربتها وتنفق عليها أبوظبي يصل عددها إلى أكثر من مائة ألف مقاتل.

وتصاعد الخلافات بين الطرفين منذ سيطرة المجلس الانتقالي الجنوبي في أغسطس/ آب 2019 على عدن عقب اشتباكات طاحنة مع القوات الحكومية.

وبعد أشهر تمكنت السعودية من رعاية اتفاق بين الطرفين أطلق عليه “اتفاق الرياض”، يتضمن مشاركة “الانتقالي الجنوبي” في الحكومة مقابل دمج القوات الخاضعة له في الجيش والأمن اليمنيين.

وغادرت الحكومة اليمنية العاصمة المؤقتة عدن في مارس/أذار الماضي بعد أن قام تابعون للمجلس الانتقالي الجنوبي باقتحام “قصر معاشيق” حيث تقيم الحكومة التي عادت في ديسمبر/كانون الأول الماضي بعد تشكيلها وتضمنت وزراء من المجلس الانتقالي.

 

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق