منوعات

ممارسة الرياضة في رمضان… تجنبوا هذه الأخطاء

يمن مونيتور/العربي الجديد

يعود رمضان في زمن الحجر بسبب كورونا، في الوقت الذي يصر فيه الأطباء على متابعة النشاط والحركة، بينما يفرض رمضان قواعده.

ويقدم المدرب الشخصي، فيصل عبد الله، عبر موقع “إنسايدر”، دليلاً لكيفية ممارسة التمارين خلال الشهر الكريم. وقد يعتقد البعض أن ممارسة الرياضة خلال شهر رمضان مستحيلة، لكن هذا ليس صحيحاً، كما يؤكد المدرب.

ويتفاعل الناس مع الصيام بشكل مختلف، لذا يشدد عبد الله على أهمية الاستماع إلى جسدكم.

وينصح بإبقاء التدريبات خفيفة في ساعات النهار، مثل المشي السريع، وتوفير أي تمارين أعلى كثافة حتى بعد الإفطار.

وإذا كنتم ترغبون في القيام بتمارين ثقيلة الوزن، ينصح عبد الله بالقيام بذلك في الصباح الباكر قبل السحور، حتى تتمكنوا من التزود بالوقود بشكل صحيح بعد ذلك.

ولا يُنصح على الإطلاق ببدء نظام تمرين جديد خلال شهر رمضان. ويشرح عبد الله أنه “يجب أن تتطلعوا بالتأكيد إلى الاستمرار في الحركة والبقاء نشطين، لكنني لا أوصي ببدء نظام تمارين مرهقة جديد بالكامل”.

وإذا كنتم لا تمارسون الرياضة على الإطلاق في العادة، ينصح عبد الله بالحركة خفيفة، “لا ينبغي ممارسة تدريب مكثف عندما لا تكونون قد حصلتم على الترطيب والوقود”.

ويوصي بالذهاب في نزهة على الأقدام أو تجربة بعض التمارين منخفضة الكثافة.

وقد تتغير مستويات اللياقة البدنية بشكل مؤقت خلال رمضان، لذا على الصائم أن يتذكر أنّ من المهم أن يكون واقعياً.

ونظراً للتغييرات في نمط الحياة خلال شهر رمضان، من المحتمل أن تكون مستويات لياقة الصائم أقل، ولكن هذا ليس مشكلة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق