أخبار محليةالأخبار الرئيسية

متحدث التحالف يزور سقطرى اليمنية على رأس وفد عسكري رفيع

يمن مونيتور/ قسم الأخبار

وصل وفد عسكري يتبع تحالف دعم الشرعية في اليمن، الخميس، إلى سقطرى جنوب شرقي اليمن، لحل الأوضاع في المحافظة التي يسيطر عليها المجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم إماراتيا.

وقال وزير الثروة السمكية اليمني السابق فهد كفاين  عبر حسابه على “تويتر”، إن “‏الناطق الرسمي للتحالف العربي وصل الأرخبيل بصحبة وفد عسكري لحل الإشكالية الناتجة عن الانقلاب على مؤسسات الدولة في سقطرى”.

وأضاف كفاين، أن هناك ‏”رسائل من الجانب السعودي للسعي لحل الإشكالية في الأرخبيل بعد تصاعد المطالبات المحلية بالإيفاء بالالتزام بما تعهدت به المملكة في هذا الصدد”.

وأردف: “‏ننتظر إجراءات عملية تعقب التشاور حول آلية التنفيذ لعودة السلطة المحلية إلى العمل وتفعيل مؤسسات الدولة بصورة عاجلة، وبما يضمن توقف الانحدار الذي تعيشه الأوضاع الخدمية والأمنية في سقطرى”.

وباتت الإمارات تتحكم في إمكانيات الوصول البحري إلى جزيرة سقطرى، وأصبح بمقدور شحناتها العسكرية دخول مينائها دون اعتراضات، وتضع نصب عينها السيطرة على المجال الجوي للجزيرة، الذي تستخدمه السعودية بشكل دوري- حسب ما أفادت نشرة مخابراتية فرنسية الشهر الماضي.

وسيطر المجلس الانتقالي الجنوبي على جزيرة سقطرى في يونيو/حزيران 2020، واضطر المسؤولون الحكوميون والقادة العسكريون الموالون للحكومة اليمنية لمغادرة الجزيرة. وطيلة الفترة الماضية، شددت الحكومة اليمنية الشرعية، على أن تطبيق الشق السياسي من اتفاق الرياض وإعلان الحكومة مرهون بإنهاء “التمرد المسلح” في سقطرى وعودة الأوضاع إلى طبيعتها، لكن تم إعلان الحكومة وعادت إلى عدن في ديسمبر/كانون الأول الماضي قبل أن تغادر مجدداً في مارس/آذار الماضي بعد اقتحام متظاهرين موالين للمجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم من الإمارات قصر “معاشيق”.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق