أخبار محلية

التحالف يعلن تدمير “طائرة مفخخة” أطلقها الحوثيون تجاه السعودية

يمن مونيتور/ قسم الأخبار

أعلن تحالف دعم الشرعية في اليمن، مساء السبت، اعتراض وتدمير طائرة مسيرة مفخخة بالأجواء اليمنية، أطلقها الحوثيون تجاه السعودية.

وقال التحالف في بيان نقلته وكالة الأنباء السعودية (واس)، “تم اعتراض وتدمير طائرة دون طيار مفخخة بالأجواء اليمنية أطلقتها المليشيا الحوثية تجاه المملكة”.

وأضاف أن “محاولات المليشيا الحوثية العدائية ممنهجة ومتعمدة لاستهداف المدنيين والأعيان المدنية”.

وأشار إلى أنه “يتخذ الإجراءات العملياتية اللازمة لحماية المدنيين بما يتوافق مع القانون الدولي الإنساني”، دون مزيد من التفاصيل.

ومساء الجمعة، أعلن التحالف تدمير صاروخ باليستي أطلقه الحوثيون تجاه منطقة جازان جنوب غربي السعودية.

فيما أعلن الحوثيون الجمعة، استهداف مطار أبها الدولي جنوب غربي المملكة بطائرة مسيرة.

وصَعد الحوثيون من هجماتهم على المملكة العربية السعودية منذ إزالتهم من قوائم المنظمات الإرهابية الأمريكية في فبراير/شباط الماضي واستهدفوا منشآت حيوية سعودية بينها “منشأة رأس التنورة النفطية” شمال المملكة. كما يأتي ذلك في ظل استمرار الجهود الأممية/الأمريكية لفرض وقف إطلاق النار في اليمن وإطلاق مفاوضات شاملة.

وتصاعدت هجمات الحوثيين حتى بعد تقديم السعودية مبادرة لوقف إطلاق النار في اليمن، شهر مارس/آذار الماضي، ورد الحوثيون عليها بكونها “لا تتضمن جديداً”.

وتصاعدت الحرب في اليمن منذ عام 2014، عندما سيطر الحوثيون على صنعاء ومعظم محافظات البلاد ما أجبر الرئيس عبد ربه منصور هادي وحكومته، المعترف بها دوليا، على الفرار من العاصمة صنعاء. وفي مارس/أذار2015 تشكل التحالف بقيادة السعودية لدعم الحكومة الشرعية ومنذ ذلك الوقت ينفذ غارات جوية ضد الحوثيين في أكثر من جبهة.

ويشن التحالف غارات جوية بشكل مستمر على مناطق سيطرة الحوثيين، ويطلق الحوثيون في المقابل صواريخ على المملكة العربية السعودية.

وقتل عشرات الآلاف نتيجة الحرب وتشير تقديرات غربية إلى سقوط أكثر من233 ألف يمني خلال السنوات الست. كما تسبب القتال الدائر في البلاد بأسوأ أزمة إنسانية في العالم، حسب الأمم المتحدة، إذ يحتاج نحو 24 مليون شخص إلى المساعدة الإنسانية أو الحماية، بما في ذلك 10 ملايين شخص يعتمدون على المساعدات الغذائية للبقاء على قيد الحياة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق