أخبار محلية

أطباء اليمن في المهجر تحذر من “كارثة إنسانية” بسبب منع لقاح كورونا عن العاملين بالصحة

يمن مونيتور/ قسم الأخبار

حذرت منظمة أطباء اليمن في المهجر، من كارثة إنسانية في البلاد، بسبب منع السلطات المعنية إعطاء جرعات لقاح كورونا لكافة العاملين بالقطاع الصحي.

وقالت المنظمة في بيان لها، إن “وباء كورونا أودى بحياة العديد من الأطباء والكادر الصحي المؤهل وهو الجيش الأبيض المعني برعاية المرضى وعالجهم من المشاكل الصحية و الأوبئة المتعددة والمتزامنة”.

وأضافت المنظمة، أنه “من غير المقبول حرمان الكادر الصحي من اللقاح وهو يعمل في ظروف استثنائية في مناطق هي الأكثر فقرًا و هشاشة في البنية التحتية للقطاع الصحي في ظلِّ غياب الإجراءات الاحترازية حيث أن الوباء يحصد أرواح الكثير منهم يومياً”.

ودعت المنظمة، الجهات المعنية محلياً وإقليميا ودولياً إيصال اللقاح إليهم (الكادر الطبي) للحد من الوفيات بينهم، وهم المخولون بقبوله أو رفضه وليس من حق أي جهة كانت أن تقرر بالنيابة عنهم”.

وأوضحت المنظمة، أن “منع وصول اللقاح إلى الكادر الصحي قد يؤدي إلى كارثة إنسانية في ظل سياسة إنكار الوباء وعدم التزام غالبية المواطنين بالإجراءات الاحترازية”.

كما ناشدت المجتمع الدولي والعربي والمحلي ببذل المزيد من الجهود والتحرك على وجه السرعة لإيصال اللقاح الى كافة العاملين بالقطاع الصحي في جميع أرجاء اليمن.

ونوهت إلى إن تصاعد وفيات الأطباء والكادر الصحي سيؤدي الى خسائر مضاعفة حيث لن يجد المواطنون من يعالجهم مما سيؤدي إلى انهيار النظام الصحي المتهالك في اليمن.

وفي 31 مارس 2021 استقبلت مدينة عدن، 360 ألف جرعة من لقاح أسترازينيكا البريطاني، وهي الدفعة الأولى من أصل 9.1 مليون جرعة سيحصل عليها اليمن مبدئيا خلال العام 2021 تسلمها ممثلي اليونيسف ومنظمة الصحة العالمية في اليمن.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق