أخبار محليةالأخبار الرئيسية

تنظيم سياسي يحذر من محاولات التوظيف السياسي لاحتجاجات اليمنيين جنوبي البلاد

يمن مونيتور/قسم الاخبار

حذر تجمع القوى المدنية الجنوبية، اليوم الثلاثاء، من محاولات التوظيف الساسي لتحركات المواطنين السلمية، والمطالبة بتحسين ظروف الحياة المعيشية.

وقال في بيان صحفي إنه يحذر من محاولات التوظيف السياسي لتحركات المواطنين السلمية في المحافظات الجنوبية والمطالبة بتحسين ظروف الحياة المعيشية.

وأكد أن أي خطوة بهذا الاتجاه ستكون بمثابة جريمة أخرى، تضاف إلى سجل الجرائم المرتكبة بحق أبناء هذه المناطق..

ودعا المواطنين إلى مواصلة الخطى والالتزام بالسلمية في المطالبة بتحسين مستوى المعيشة، وكذلك المطالبة بإنهاء معاناة مناطقهم والتي تصنعها الصراعات السياسية بين الأطراف المتصارعة على الساحة.

وأضاف: إذا أراد الجنوبيون نجاح فعالياتهم المطالبة بتحسين ظروف المعيشية فيجب عليهم أن لا يسمحوا للأطراف المتصارعة بأن تركب موجة ثورتهم السلمية وتجيرها لمصلحة أحلامها ومشاريعها الخاصة والضيقة..

ودعا تجمع القوى المدنية أبناء الجنوب إلى رفع شعار وقف عبث المليشيات المسلحة، ووقف تحويل عدن واخواتها إلى أوراق ضغط ومساومات سياسية.

وشدد على أهمية المطالبة بعودة مؤسسات الدولة مؤكد بأن لا مخرج من مأزق فوضى غياب الخدمات وسياسة التجويع سوى عودة مؤسسات الدولة ..

وذكر البيان أبناء الجنوب بالوقفات الشعبية التي قامت في وقت سابق أمام بوابات معسكر التحالف في عدن وكيف فشلت تلك الوقفات عندما حاول البعض تسييسها وتوظيفها سياسيا لمصلحة بعض الاطراف!!!

وأكد وقوفه إلى مع أبناء عدن ومناطق الجنوب الاخرى في المطالبة السلمية بتحسين ظروف المعيشة، وإنقاذ تلك المناطق التي تطحنها رُحى المساومات والصراعات السياسية الفاشلة.

وحمل البيان حكومة المحاصصة المناطقية والحزبية في عدن مسؤولية حماية الاحتجاجات السلمية، وطالبها بتوفير مقومات العيش الكريم للناس أو تقديم استقالتها..

 

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق