أخبار محليةالأخبار الرئيسية

(فيديو) لاجئون أفارقة يتظاهرون في صنعاء احتجاجاً على احتراق المئات منهم داخل مركز احتجاز

يمن مونيتور/ قسم الأخبار

تظاهر عشرات اللاجئين الأفارقة لليوم الثاني على التوالي أمام مكتب مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين بصنعاء تنديداً بحادثة إحراق العشرات منهم في مركز إيواء بالعاصمة الخاضعة لسيطرة الحوثيين.

وردد المتظاهرون الأفارقة، في تظاهرة اليوم الثلاثاء، شعارات تندد بالحادثة، وتطالب بكشف ملابسات جريمة سقوط العشرات من أبناء جلدتهم، في أحد مراكز الاحتجاز التي تديرها جماعة الحوثي المسلحة بصنعاء.

وقال جمدا سوتي رئيس شبكة مستقبل أوروميا للمستقبل، إن هناك شهادات من أحد الناجين تفيد بإلقاء عناصر الأمن الحوثية قنبلة حارقة عمداً، ما تسببت في اندلاع الحريق، الذي أودى بحياة 450 لاجئاً أفريقياً.

من جانبها، دعت منظمة، “رايتس رادار”، إلى تحقيق دولي لكشف ملابسات الحريق المروع الذي أودى بحياة عدد من اللاجئين الأفارقة وجرح آخرين في أحد مراكز الاحتجاز في صنعاء.

على الصعيد، قالت صحيفة إثيوبية، إنه لا يوجد ناجون من بين أكثر من 350 مهاجراً أثيوبياً في اليمن حيث اندلع حريق في مركز احتجاز يديره الحوثيون في صنعاء.

ونقلت صحيفة “أديس ستاندرد” عن “عبدالله” وهو منظم الجالية الإثيوبية المهاجرين في اليمن، قوله إن “لا يوجد ناجون معروفون بين أكثر من 350 مهاجراً إثيوبياً معظمهم كانوا داخل مركز الاحتجاز الذي احترق.

وكانت داخلية الحوثيين قد ألقت باللوم على “منظمة الهجرة الدولية” ورفضها تهجيّر اللاجئين من صنعاء! ولم يحدد الحوثيون سبباً لهذا الحريق.

وتقدر منظمة الهجرة الدولية وجود آلاف المهاجرين العالقين في اليمن بسبب قيود التنقل التي فرضتها أزمة فيروس كورونا في منطقة الخليج والقرن الإفريقي.

المزيد.. 

لاجئون يكشفون ل”يمن مونيتور” تفاصيل حريق مركز “احتجاز الأفارقة” في صنعاء

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق