أخبار محليةالأخبار الرئيسية

مجلس التعاون: تعيين مبعوث أمريكي لليمن “خطوة إيجابية” لحل الصراع

يمن مونيتور/ قسم الأخبار

رحّب مجلس التعاون الخليجي بتعيين تيموثي ليندركينغ، مساعد وزير الخارجية الأمريكي، مبعوثاً خاصاً لليمن، واعتبره إضافة إيجابية للجهود الرامية إلى حل الصراع في البلاد.

وقال الأمين العام للمجلس نايف الحجرف، في بيان، اليوم الأحد، إن تعيين المبعوث الأمريكي إضافة للجهود الدولية والإقليمية التي تسعى لحل أزمة اليمن سياسياً وفق المبادرة الخليجية ومخرجات الحوار الوطني وقرار مجلس الأمن رقم 2216.

وأكد البيان “أهمية دور الولايات المتحدة ومساعيها في إنهاء الأزمة اليمنية، ومساعداتها الإنسانية والتنموية للشعب اليمني”، مشيداً بحكمة المبعوث الجديد وقدراته وخبرته في المنطقة.

وأضاف: “نتطلع إلى العمل معاً لتعزيز المجتمع الدولي نحو إيجاد حل شامل للأزمة اليمنية وتحقيق الأمن و الاستقرار في المنطقة”.

والأسبوع الماضي، أعلنت الولايات المتحدة، وقف دعم الحرب التي تقودها السعودية في اليمن، وتعيين مبعوث هناك للدفع باتجاه حل دبلوماسي.

وأكدت واشنطن أن القرار اتخذ بعد التواصل مع مسؤولين من السعودية والإمارات، منعا لـ”سياسة المفاجأة”.

وأعلنت واشنطن، يوم 27 يناير/كانون ثان الماضي، أن إدارة بايدن جمدت مؤقتا بعض مبيعات الأسلحة للإمارات والسعودية لمراجعة هذه الاتفاقات.

وتأتي هذه الخطوات بعد أن تعهد بايدن خلال حملته الانتخابية بمنع استخدام الأسلحة الأمريكية في العمليات العسكرية في اليمن التي يشنها التحالف الذي تشكل فيه الإمارات ثاني أكبر قوة بعد السعودية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق