أخبار محليةالأخبار الرئيسية

قوات “المجلس الانتقالي” تغلق المجمع القضائي بعدن جنوبي اليمن

يمن مونيتور/ قسم الأخبار

أغلقت قوة أمنية تابعة للمجلس الانتقالي الجنوبي، اليوم الأحد، المجمع القضائي بالعاصمة اليمنية المؤقتة عدن، عقب رفض القضاة الاستجابة لدعوة المجلس للإضراب.

ونقلت وكالة “الأناضول” عن مصدر قضائي، قوله، “إن قوات تابعة للمجلس الانتقالي أغلقت المجمع القضائي بمدينة خور مكسر، الواقع بمحاذاة مقر مجلس الوزراء، ومنعت القضاة وأعضاء النيابة العامة من دخوله”.

وأفاد المصدر، مفضلًا عدم ذكر اسمه، بأن رجال القضاء بعدن رفضوا الاستجابة للإضراب، باعتبار ذلك مسلكًا من شأنه تعطيل مصالح المواطنين.

وأوضح، أن القوات الأمنية لم يرق لها هذا التصرف فلجأت إلى اغلاق المبنى في تصرف غير مسؤول، وما زال مغلقا حتى الساعة”.

والأربعاء الماضي أعلن نادي القضاة الجنوبي، تابع للمجلس الانتقالي، المدعوم إماراتيا، الإضراب العام والشامل في جميع المحاكم والنيابات، احتجاجا على القرار الرئاسي القاضي بتعيين أحمد الموساي، نائبًا عامًا للجمهورية بدل النائب السابق علي العوش.

ويتحكم المجلس الانتقالي بزمام الأمور في عدن، منذ أغسطس/ آب 2019، عقب قتال شرس مع القوات الحكومية انتهى بطرد الحكومة التي اتهمت الإمارات بتدبير انقلاب ثان عليها، بعد انقلاب جماعة الحوثي، وهو ما تنفيه أبو ظبي.

وفي 18 ديسمبر/أول الماضي، تشكلت حكومة يمنية جديدة من 24 وزيرا مناصفة بين الشمال والجنوب، بناء على اتفاق الرياض، الذي كان يهدف لإنهاء التوتر بين الحكومة اليمنية السابقة والمجلس الانتقالي الجنوبي.

​​​​​​​

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق